(( ولنبلونّكم بشيءٍ مّن الخوف والجوع ونقصٍ مّن الأموال والأنفس والثّمر‌ات ۗ وبشّر‌ الصّابر‌ين ﴿١٥٥﴾
الّذين إذا أصابتهم مّصيبةٌ قالوا إنّا للّـه وإنّا إليه ر‌اجعون ﴿١٥٦﴾
أولـٰئك عليهم صلواتٌ مّن رّ‌بّهم ور‌حمةٌ ۖ وأولـٰئك هم المهتدون ))

- كل ما تراه مهما بلغت قسوته وشدته عليك؛ مجرد شيء، نقص .. وهذه سمة الحياة الدنيا .. فالكمال الحق في جنة الله ..
- تذكر "إنّا لله وإنا إليه راجعون" عند أبسط مصيبة تنل الهداية والرحمة الثناء.. لا تجعلها رديفة المصائب العظام فتفوِّت خيرا عظيما.