نرجو الإنتباه إلى أنه لن تتمكن من إضافة مشاركات أو مواضيع جديدة على المنتدى، كما نلفت انتباهك إلى إمكانية المشاركة بالآراء والتواصل مع بقية الأعضاء عبر المعالي الإجتماعية


صفحة 4 من 4 الأولىالأولى 1 2 3 4
عرض النتائج 46 إلى 48 من 48

الموضوع: ســــــــــ ((ليل)) ــــــــــــوالف ..!!

  1. #46
    الصورة الرمزية ؛,ضجيجُ الصمت,؛
    تاريخ التسجيل
    11-12-2008
    المشاركات
    324
    معدل تقييم المستوى
    37

    ag (( وآل كتي كلهم .. لا فرق الله شملهم ))

    ؛،

    "
    بسم الله"


    ؛،


    (( وآل كتي كلهم .. لا فرق الله شملهم ))

    (( وآل مان كلهم . . . لا فرق الله شملهم . . . ؟!! ))


    ؛،

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،


    ليلگم سعيدة على وزن [ قد نايت ]
    وطاب ليلگم بكل حب 🌹

    ؛،

    - هذه الليلة، وهذا اليوم كنت فيهما سعيدًا بحمد الله تعالى،
    وأنا أعود إلى أصدقائي الطلاب بعد انقطاعٍ يسير عنهم، بسبب انشغالي بمرافقة
    ابني رائد
    والذي أجرى عمليةً جراحية في الأسبوع الفائت -شفاه الله وعافاه- آمين.


    - عدتُ إليهم وإلى الدرس المحبب إلي وهو درس التفسير،
    ولقد أنهيتُ وهم تفسير آية الگرسي بحمد الله تعالى والتي أنهيناها في قرابة [ 4 ] لقاءات بحمد الله تعالى،
    وأسأله سبحانه الإخلاص والتسديد والقبول.


    - ولما تغمر قلبي السعادة تجد أني أفتش في الماضي وهذه من عاداتي العودة لبعض الذگريات.

    وأنا أفتش عثرتُ على رابطٍ لموضوعٍ كتبته قبل نحو [ تسع ] سنوات خلون!

    وعنوانه: ابنتي .. رؤود .. و لولو . . . كتي . . ؟!!
    (( وآل كتي كلهم .. لا فرق الله شملهم ))

    وإليگم رابطه ولقد وجدته مدونًا في مگان آخر غير منتدى شموع المغلق بالشمع الأحمر!

    ،،،،

    (( بسم الله الرحمن الرحيم ))
    ،،،،،
    (( وأشرقت شمس الشموع )) ،،،،،،،، (( 24 ))
    ،،،،،
    الخميس : 5 / 11 / 1428 هجري ،،
    الموافق :
    15 / 11 / 2007 ميلادي ,,
    الساعة : الثانية والنصف ظهراً !!
    ،،،،،



    (( وكل الكتي . . . خياله . . . ؟!! ))
    (( وعساه . . . سعيد ومبارك . . . ؟!! ))



    ...
    وكادت أن تأخذني العزة بالإثم .. وأقول لصغيرتي :


    (( عمر أبوكِ ما درستِ . . . ليس هناك إلا تلك الحقيبة التي اشتريتها لكِ ))


    ولكني . . . لم أفعل . . . كعادة الآباء الجدد . . . !! (( مثل المحافظين الجدد )) ,,

    ؛،

    ابني ((
    رائد )) يصر أن يذهب لمدرسة تحفيظ القرآن الكريم بملابس نادي (( ... )) السعودي . . . ؟!!

    (( ويصير أن يذهب بحقيبة . . . سوبرمان . . . وبات مان . . . وسبايدي مان . . .

    وآل مان كلهم . . . لا فرق الله شملهم . . . ؟!! ))

    ؛،

    وابنتي : (( وريف )) . . .
    اشتريت لها مرة حقيبة (( ميرتي . . . كتي )) ,,

    فضربت بها عرض الحائط وصرخت وزمجرت وقالت لي بالحرف الواحد:

    اسمع يا أبي :

    أنا لن أغادر هذا المنزل ولن أذهب للروضة أبداً
    حتى تساويني بأختي رؤود وتشتري لي حقيبة (( لولو . . . كتي ))

    إنني أطالب بالعدالة والمساواة . . . ؟!!

    ،

    وتخرجت رؤود من الصف الثالث المتوسط ..

    وكنتُ قد وعدتها بنشر "ابنتي رؤود .. ولولو كتي" .. "

    وآل كتي كلهم .. لا فرق الله شملهم"


    متابعة شيقة ..


    http://t.co/tm03MYvedp


    رؤود الآن تدرس في الصف الثالث الثانوي.

    السنوات تجرى .. والعمر أنفاس تذهب !

    والحياة سفر !

    ؛،

    ؛،


    وآمل أنني كنت خفيف الظل عليكم ..

    ودعواتي الحارة ..

    لآل كتي . . . ؟!!
    وآل مان . . . ؟!!

    بالهدوء والاستقرار العائلي !!

    (( وآل كتي كلهم . . . لا فرق الله شملهم ))
    (( وآل مان كلهم . . . لا فرق الله شملهم ))


    (( وكل الكتي . . .
    خياله!! ))
    (( ويا زين ((
    لولو)) بينهم ؟! ))

    (( وعساه . . . سعيد ومبارك !! ))


    ويبدو أنني سأمتهن مهنة (( الطقاقة )) ومع مرور الوقت . . . !!


    تمسون على الخير والحب والصفا

    وعلى ضياء الشموع نلتقي لنرتقي 🌹

    ؛،





    التعديل الأخير تم بواسطة ؛,ضجيجُ الصمت,؛ ; 25-02-2016 الساعة 06:13 AM

    مؤمن أنَّ الحياة سفر .. وأنَّ طريقك لابد وأن يُضاء بالشموع فتأمل!

    " الحياة سفر!! "

    حسابي في توتير >> أبو رائد المسافر

  2. #47
    الصورة الرمزية ؛,ضجيجُ الصمت,؛
    تاريخ التسجيل
    11-12-2008
    المشاركات
    324
    معدل تقييم المستوى
    37

    ag • يَا بَنِيَّ اذگروا صاحب الرغيف !


    ,؛,

    "بسم الله"

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

    وطاب مساؤكم بذكر الله تعالى ..

    • يَا بَنِيَّ اذگروا صاحب الرغيف !

    ¤ وصية أبي موسى الأشعري لبنيه عند موته.

    ¤ روى ابن أبي شيبة بإسناد صحيح في المصنف [ 34212 ]
    قال: حدثنا معتمر بن سليمان عن أبيه قال حدثنا أبو عثمان عن أبي بردة قال لما حضر أبا موسى [ الأشعري ] الوفاة

    قال:
    يَا بَنِيَّ اذگروا صاحب الرغيف !
    قالوا: يَا أَبَانَا من صاحب الرغيف؟

    ¤ قال أبو موسى الأشعري:

    كان رجلٌ راهب يتعبد في صومعة سبعين سنة لا ينزل إلا في يوم واحد. [ أي
    في الشهر ينزل يومًا واحدًا لشراء حاجياته ]

    قال: فنزل في يوم واحد فشبه أو شب الشيطان في عينه امرأة فكان معها سبعة أيام أو سبع ليال.
    [ أي:
    مكث مع هذه المرأة على الحرام في الزنا لمدة سبعة أيام بسبب إغواء الشيطان له مع عبادته والتي دامت سبعين سنة ! ]

    قال أبو موسى: ثم كشف عن الرجل غطاؤه [ أي:
    زالت عنه سكرة الشهوة وغلبتها ]
    فخرج تائبا، فكان كلما خطا خطوة صلى وسجد. [ ي
    ريد بذلك كفارةً لذنبه ].

    قال: فآواه الليل إلى دكان عليه اثنا عشر مسكينًا فأدركه الإعياء فرمى بنفسه بين رجلين منهم،
    وكان ثمّ راهبٌ يبعث إليهم كل ليلة [
    باثني عشر رغيفًا بحسب عددهم ] فيعطي كل [ واحدًا منهم ] رغيفًا.

    فجاء صاحب الرغيف فأعطى كل إنسان رغيفًا، ومر على ذلك الذي خرج تائبًا
    فظن أنه مسكين منهم فأعطاه رغيفًا فقال المتروك لصاحب الرغيف: مالك لم تعطني رغيفي؟

    قال صاحب الرغيف: تراني أمسكتُ عنك؟

    سل هل أعطيت أحدًا منكم رغيفين؟

    قالوا: لا.
    قال: والله لا أعطيك الليلة شيئًا.

    قال أبو موسى: فعمد التائب إلى الرغيف الذي دُفع إليه فدفعه إلى الرجل الذي تُرك !

    فأصبح التائب ميتًا !

    قال أبو موسى: فوزنت [
    عبادة ] السبعون سنة بالسبع الليالي فرجحت السبع ليال !
    قال أبو موسى: فوزن الرغيف بالسبع الليالي فرجح الرغيف !

    ¤ فقال أبو موسى:
    يَا بَنِيَّ اذگروا صاحب الرغيف !


    ¤ ما بين الأقواس للتوضيح.

    ورواه أبو نعيم في الحلية ( 1/ 263 ) من طريق ابن أبي شيبة، وصححه ابن رجب في جامع العلوم والحكم ( 1/ 173 ) .


    ¤
    وفي هذه القصة فؤائد عظيمة، وهي أن أعمال البر لا توزن بعددها فقط !

    بل
    بقوة الإخلاص فيها أيضاً.
    فتأمل يا رعاك الله وسددك.

    ¤
    فابحث عن قلبك في مواطن الطاعة ووطنه على الإخلاص.

    ¤ فلا تحقرنّ من المعروف شيئًا، ولا تستحقرن من الشر شيئًا.
    ¤ رزقني الله وإياك علماً نافعاً، ورزقاً طيباً، وعملاً خالصًا متقبلاً .. اللهم آمين.

    ،؛

    ¤ القصة يروها فضيلة الشيخ المحدث /
    أبو إسحاق الحويني، سدده الله.

    https://youtu.be/xY7Ks44dveo

    ،؛


    مؤمن أنَّ الحياة سفر .. وأنَّ طريقك لابد وأن يُضاء بالشموع فتأمل!

    " الحياة سفر!! "

    حسابي في توتير >> أبو رائد المسافر

  3. #48
    الصورة الرمزية ؛,ضجيجُ الصمت,؛
    تاريخ التسجيل
    11-12-2008
    المشاركات
    324
    معدل تقييم المستوى
    37

    ag خبزٌ محروقٌ قليلاً .. لا يجب أن يكسر قلبًا جميلاً ..!


    "بسم
    الله"

    بعثتُ إليه بالرسالة أدناه ..
    ولا زلتُ انتظر جوابه!

    البعض منهم حساسٌ جدًا لأي رسالة تبعثُ بها إليه ..
    ويطرح حولها عشرات الأسئلة قبل أن يُجيب !

    والأمر أيسر من ذلگ بگثير ..!

    ولگ(ن) ..

    گيف تقنع هذا البعض بترگ ما هو عليه من الاتصاف بصفات يتصنعها،
    وهي ليستُ من أخلاقه،

    ولگنهم علموه هناگ في مگان اجتماعهم قالوا له:

    إنه من الجيد لگ أن تگون غليظًا قاسيًا ذو ملامح صارمة،

    قالوا له: هگذا يبغي للمقبل على الله ..
    لابد له من
    تقطيب الجبين، وأن يگون وجهه عبوسًا قمطريرا ..!

    وبئس ما قالوا ..!

    وعلموه هناگ أنّ الجدية في الحياة لابد لها من
    القسوة مع الآخرين!

    ولبئس ما علموه !

    وسيفيق صاحبنا لگن بعد ضياع اللبن ..؟!

    [
    وفي الصيف ضيعت اللبن ..؟!]


    ونسي هو، أوهم تناسوا أن الله قال لنبيه ï·؛ :

    {
    فَبِمَا رَحْمَةٍ مِّنَ اللَّهِ لِنتَ لَهُمْ وَلَوْ كُنتَ فَظًّا غَلِيظَ الْقَلْبِ لَانفَضُّوا مِنْ حَوْلِكَ ..}
    الآية [آل عمران : 159]


    ؛،

    أخي الحبيب الغالي ..

    عش حياتگ بگل بساطتها بدون هذا التعقيد
    والذي تفرض حول نفسگ ..

    گن ذاتگ ..
    لا گما يريدونگ أن تگون ..!!

    ثق بالله
    ..
    وبما حباگ به من مواهب جمةً.

    إن لروحگ إشراقةٌ رائعة ..
    وتعاملگ مع أقرانگ مميز
    ،

    ولگن .. ثق بي أيها المبارگ ..

    إن أنت ظللت على التصنع والمبالغة في البعد عن ذاتگ الحقيقية ..
    فثق أيها المبارگ ..

    أنگ ستفقد جميع محبيگ .. ومع مرور الوقت !

    تدارگ نفسگ أيها الفاضل ..
    قبل أن تعض أصابع الندم .. وحينها ..

    ولات ساعة مندم!

    سأنتظر عودة إشراقت روحگ إليگ ..!



    ؛،



    [ خبز محروق قليلا ً ..
    لا يجب أن يكسر قلبًا جميلاً ..! ]


    إليگ .. ¤ ... 🌹

    ¤ الحياة مليئة بالأشياء المتناقضة،
    وليس هناك إنسان كاملٌ لا نقص فيه !


    ¤
    البعض منطقه إما أن يكون صاحبي كاملاً أو لا أحد ..!


    ¤ نسي أو تناسي أننا بشر، وكنا ذوو خطأ !

    ¤ ومن ذا الذي ما ساء قط؟
    ¤ ومن له الحسنى فقط؟!

    ¤ علينا أن نتعلم كيف نتقبل النقص في بعض الأمور،
    وأن نتقبل عيوب غيرنا،
    وأن نتفهم دوافعهم مهما بدت غريبةً علينا.
    وهذا من أهم الأمور في بناء العلاقات، وجعلها قوية مستديمة.


    [
    خبزٌ محروقٌ قليلاً .. لا يجب أن يكسر قلبًا جميلاً .. ]


    ¤ فليعذر بعضنا بعضا،
    وليتغافل كل منا ما استطاع عن الآخر.

    ؛،


    ¤¤ أسئلتي إليگ ¤¤

    ¤ ما رأيك فيما قرأت؟

    ¤
    هل لديگ تجربة في الصفح والتغافل؟

    ¤ هل أنت ممن يتفهم دوافع الآخرين، وتبحث لهم عن عذر،
    حتى وإن لم تكن مقتنعًا تمامًا بما يبدونه لك من أعذار؟

    ¤
    هل أنت ممن يعطي الآخر فرصة ثانيةً وثالثة؟

    ¤ هل أنت مستعدٌ للفضفضة؟

    ¤ تفضل .. فكلي آذانٌ مصغية.


    ¤
    أنا .. والشوق .. في انتظار فضفضتك 🌹


    ،؛

    وعلى ضياء
    شموع الحب نلتقي لنرتقي 🌹

    ؛،

    مؤمن أنَّ الحياة سفر .. وأنَّ طريقك لابد وأن يُضاء بالشموع فتأمل!

    " الحياة سفر!! "

    حسابي في توتير >> أبو رائد المسافر

إحصائيات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد حالياً 1 يشاهدون هذا الموضوع. (0 أعضاء و 1 ضيوف)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
مساحة خاصة