نرجو الإنتباه إلى أنه لن تتمكن من إضافة مشاركات أو مواضيع جديدة على المنتدى، كما نلفت انتباهك إلى إمكانية المشاركة بالآراء والتواصل مع بقية الأعضاء عبر المعالي الإجتماعية


صفحة 2 من 3 الأولىالأولى 1 2 3 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 16 إلى 30 من 40

الموضوع: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

  1. #16

    تاريخ التسجيل
    26-02-2006
    المشاركات
    828
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    حين كانت القلوب ألقابا، والحروف أرواحا تعبرنا ..
    كانت "اشتقت لك" تجري إليك وتتلقّفيها بمثلها ..
    اليوم أمرّ بالذكريات التي تركها (الماسنجر) أذكر اسمه لأميّزه عن كل برامج المحادثات الأخرى، لأنّه كان بريد القلوب في وقته، ومبتدأ الأقنعة .. هل عليّ أن أبدي وجهه السيء في معرض الثناء عليه؟!
    أنا عاتبة فحسب، عاتبة على الأشياء التي استهلكت الكثير منّا دون أن ندري .. عاتبة علينا إذ تركنا لها مسلكا حرّا لتعبث فينا .. عاتبة جداً
    أكتب وأوقن أن ستعبرين يوما هذه اللحظات كما دُوّنت ..
    هل قلت أني أكتب بل أجيب .. أجيب تلك الكلمات التي ظلّت صادقة وإن طواها النّسيان ..
    تذكرين الاتصال المفاجئ والانقطاعات المتكررة والشوق الذي ينتصر على المسافات.. والطبطبة عن بعد!
    " لكل جواد كبوة، وكبوة وحدة ما تضر وكبوة وحدة تدل على على إننا جياد صدق"
    تذكرين! لابد أنكِ ستذكرين .. و "إن شاء الله بكرا يردّون الأحباب"

    " ربِّ ابنِ لي عندكَ بيتًا في الجنّة "





  2. #17
    مديرة فريق التطوير الصورة الرمزية ::دموع شامخة::
    تاريخ التسجيل
    25-02-2009
    العمر
    30
    المشاركات
    4,151
    معدل تقييم المستوى
    278

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    **


    أخشى أنّي حين أتحدَّث.. أن تَلْمَحين في عينَيّ.. الفائِضَ مِن ترسُّبات الحنين ,
    وأن تسمعين ذبذبات الحُزن تقطَعُ انسيابيّة صوتي الذي كان مستقيمًا !


    **

    دُمــوعُ تَرفّـقِـي, فَالقـلْبُ أمْسَى**غَـرِيقًـا, لمْ يَجِـدْ للبَحْــرِ مَرْسَــى !
    و أمـواجٌ مِن الأحْـزانِ ثَـارَتْ**تُميتُ السّعْـدَ, تَسْقِي القلبَ يَأسَــا ..
    و آهـاتٌ يَضُـجُّ بها فُـؤادي**أُسائِـلُ قَصْفَهـا : هلْ ثَــمَّ أقْسَــى ؟!

    :: دمــوع شامخــة ::


  3. #18
    مديرة فريق التطوير الصورة الرمزية ::دموع شامخة::
    تاريخ التسجيل
    25-02-2009
    العمر
    30
    المشاركات
    4,151
    معدل تقييم المستوى
    278

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    **


    في خِضمِّ أوجاعي.. أتذكّرك , فيهدأُ كلّ جُرح, ويُشفَى كلّ وَجَع, ويصغُرُ كلّ هَمّ, وتطِيبُ ليَ الحياة ..


    **

    دُمــوعُ تَرفّـقِـي, فَالقـلْبُ أمْسَى**غَـرِيقًـا, لمْ يَجِـدْ للبَحْــرِ مَرْسَــى !
    و أمـواجٌ مِن الأحْـزانِ ثَـارَتْ**تُميتُ السّعْـدَ, تَسْقِي القلبَ يَأسَــا ..
    و آهـاتٌ يَضُـجُّ بها فُـؤادي**أُسائِـلُ قَصْفَهـا : هلْ ثَــمَّ أقْسَــى ؟!

    :: دمــوع شامخــة ::


  4. #19

    تاريخ التسجيل
    26-02-2006
    المشاركات
    828
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي


    دوّني تاريخا على إهداؤكِ، لأن الذين ينسون أعمارهم يودّون لو عرفوا كم ظلّت تنمو هذه المحبّة!
    و.. شكرا على كلّ كتاب، شكرا على الهدايا داخلها، أحبّ هذه الرّوح في الورق ..

    - رمضان 35
    (إلى المعالجة بالفكس)

  5. #20
    الصورة الرمزية سِنة
    تاريخ التسجيل
    27-03-2008
    المشاركات
    528
    معدل تقييم المستوى
    28

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]



    انتهى رمضانَ الحُب، وها أنا أوشك على بدئي قراءة َكتابٍ تُحبين القراءة لمؤلفه، وقد تمنعتُ منه زمنًا كي ما يسرِق واجب َوقتي فيما مضى، لكن يبدو أن قدرَ الله ألّا نتقارب مرةً أخرى، اختلفْنا سابقًا، و أحزنني تباعُد أطباعِنا، أحبّ أن نكون معًا، أن نترقّى معًا، لكن من الحُمق أن نكرر مُسببات خيباتِنا.. ليس كل ّ(مَن) نودّ يودُّنا،
    لذا اخترتُ أن أُمسكَ بكتابي أنوي قراءته وحيدةً، وكذا سائر إخوته،
    وليملأ الله دربكِ توفيقًا.

    .. بعضُ البعدِ ضرورة، مرارتُه شديدةٌ أولًا، ثم ننساها في زحمة الأيام، ككل شيء.


    "في الفجر حياةٌ لا يعوضها ليلٌ بعده ولا نهار ؛ فمن أصابه فقد أصاب خيرًا كثيرًا ومن فاته فله الأمل بأن يصمد حتى فجرٍ آخر"

    - للوشوشةِ سرًّا : http://sayat.me/traveller

  6. #21
    الصورة الرمزية غادة1
    تاريخ التسجيل
    11-02-2009
    المشاركات
    5,070
    معدل تقييم المستوى
    64

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

    قالت يومًا :
    ربوع الرابية تشتاق إليكم ،، أتهجرونها زمن عيد !
    زينوها بحضوركم كزهور الياسمين ،، صافحوا سماءها بعذب أحرفكم ،، وارسموا على أرضها المروية بريء الذكرى وطيِّبها ،،
    فإن لم يكن فأسأل الله أن تكونوا في هذا الغياب بأجمل الخير ،،

  7. #22

    تاريخ التسجيل
    26-02-2006
    المشاركات
    828
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    مرّ عام..
    ربّما أكثر
    منذ عام كتبتُ تهنئة، كما لو كنت أنحت تاريخا أو أثبّت ألماسة في تاج ..
    منذ عام كتبتُ أمنية، لم تنتهي لكنها بعد لم تكتمل, أمنية نصفها حيّ..
    منذ عام خططتُ حدودا لوطن جديد، ثمّ محوتها لأنه صار وطنا حقيقيا..
    منذ عام صار ضاق الجو، وازدادت السرعة، وامتدت الأيادي والزمن..
    منذ عام لفظ الغصن أوراقه، وصارت إحداها شجرة.

    منذ عام ربّما أو أكثر فقدتُ الوجهة التي أبعثُ إليها ضيق روحي لتتسع، لم أبحث مجدّدا لأنها ستنهك أكثر
    ومنذ عام ربمّا لم ضلّت هذه الرسائل ولم أعد أكتبها..

    تعاودني أمنية كلّ مرة أن أمسك بالأيادي فأضمّها لبعضها، الأحباب لا يفترقون وإن بدا لهم المدى بعيدا، وإلّم يتصافحوا، وإن لبست الألفة رداء التكلّف، لا يفترقون لأن في أرواحهم أثر واحد ربّما يحاولون إخفاؤه كلّ مرّة.. خطأٌ قديم يتكرّر، لكنّ القلوب مازالت تهزّها الذكرى وتورق .. ثمّ تجفّ دون سقيا.
    مثلهم لم أمهّد طريقا، ولم أستظلّ بشجرة.. وظننتُ أن المسير هكذا أخفّ، لكنني أعرف أنهم كانوا أثرا طيّبا
    لذا أذكرهم، ولذا أعرج كلّ مرّة على دروبهم، وأتساءل كيف أصبحوا، ثمّ أنسى كما نسيت أول مرة..

    تبسطها، ثم تقبض كفك أخرى.. منذ متى كفّت هذه الرّوح عن الذوبان؟ لم صارت بلّورا قبل أن يحلّ الشتاء؟
    كيف تحمل كنانة دون أن ترمي بها؟ يا للسّهام التي تدّخرها فتهلك بها!

    هل كان عاما واحدا.. بل كان أكثر !
    " ربِّ ابنِ لي عندكَ بيتًا في الجنّة "





  8. #23
    الصورة الرمزية غادة1
    تاريخ التسجيل
    11-02-2009
    المشاركات
    5,070
    معدل تقييم المستوى
    64

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

    كل الدنيا لها أعذار.
    هكذا بُحتُ في سري لما أرتني صورتنا معا ، _بعد طول غياب_
    لم تكن صورةْ ، بل أصفى المشاعر حُفِظَتْ في لحظة !
    كانت لحظة نزولنا في المحطة الأخيرة،لنجد الناس سبقونا إلى صالة الاستقبال،ويبدو أن هذا الأمر تعاضد مع الظلمة التي تحيط بالمكان وتوفر أداة التنفيذ ليدفعا بتلك الفكرة الجنونية إلى رأسك ومنه إلى رأسي لأوافق عليها،
    رفاقنا غرقوا في الضحك وربما الدهشة وحفظوا لنا تلك اللقطة التي لن يستطيع تفسيرها ولامعرفة من فيها إلا من يعرف التفاصيل،
    تفاصيل رحلة يتساءل من يعرفها ماالجميل فيها !
    ذكراكِ كانت ذلك الشيء الجميل ،





    التعديل الأخير تم بواسطة غادة1 ; 31-08-2014 الساعة 06:50 PM

  9. #24

    تاريخ التسجيل
    26-02-2006
    المشاركات
    828
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

    تذكّرني بعض أفعالي بكِ، هل أنتِ بهذا القرب حدّ أن أراكِ فيّ.. في كلماتي الجديدة التي لم أسمعها منكِ، حدّ الابتسامة لكِ بعدها..
    أنتِ التي لا تاريخ يحملك، كأننا يوم خُلقنا؛ خلقنا معا .. كأن كلّ حياتنا المنفصلة لقاء أولٌ دائم..
    لا أذكر قصيدتي الأولى التي لم أقلها لأحد، لكنني أعلم أنكِ تعرفينها، وأنها بلغتكِ على جناح حلم ..
    وتعرفين أكثر، أني لا أزال أكتب وأن هذا ليس كل شيء..

    " ربِّ ابنِ لي عندكَ بيتًا في الجنّة "





  10. #25
    مديرة فريق التطوير الصورة الرمزية ::دموع شامخة::
    تاريخ التسجيل
    25-02-2009
    العمر
    30
    المشاركات
    4,151
    معدل تقييم المستوى
    278

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    **


    لازلتُ أكتبُ لكِ كلّ حين ..
    ملامحكِ المُشرِقة الصّافية ورُوحكِ البيضاء لا تنفَكَّانِ تُضيئان قلبي كلّما أسدَلَ الحُزنُ سِتاره ..
    رحلتِ بعيدًا ..
    انتقلتِ بعيدًا إلى حيثُ أنّنا لن نلتقي, أخذَتْكِ المسافاتُ والطُّرُق الطّويلة وخبَّأكِ الغِيابُ والبُعد ..
    ما كُنَّا نَعِي أنَّ هناك نظْرَةٌ ستكونُ هيَ النَّظْرَةُ الأخيرة !
    كنَّا مُتشبِّثِين بِنا.. بين قلبينا وثَاقٌ يشُدُّنا معًا لَمْ يذوِي يومًا ولَمْ يذبل ..

    ما كنتُ أدرِكُ شيئًا عن معنى الصَّدَاقةِ حتى استقبلتُ قلبكِ وصافحَتْنِي رُوحك ..
    حينها.. عرفتُ كيف أن تملُكَ شيئًا ثمينًا نادرًا تُحاول أن تُخبِّئهُ في أعماقك وتُغلِقَ عليهِ إلى الأبد.. إلى الأبد !

    كنتِ أنتِ كلّ أشيائي في هذه الحياة.. وفي عُمقِ فرحتي ما كنتُ أظنُّ أن يأتيَ يومٌ تذهبين به بعيدًا ...
    لكنّه حَدَث..! تساقطَت الأشياء مِن بَعدكِ ولَمْ تعُدْ عينايَ تنتظران الشّيء الجميل, لأنّكِ كنتِ أجمل الأشياء في عينيّ ..
    زهدْتُ في هذا الكون, وانتظرتُكِ كثيرًا وأنا أعلَمُ يقينَ رحيلك..
    بكيتُكِ السِّنين الطِّوَال.. وما مللتُ ولن أمَلّ, تأتي سَنَةٌ وتذهبُ أُخرى وأنا لازلتُ عند محطّتِنا الأُولى ...
    ولأنّ الأيّامَ لن تجمعنا ثانية.. فأنا لازلتُ أدعو اللهَ كلّ حين أن يجمعني بك في جنَّاتِ النَّعيم ...



    **

    دُمــوعُ تَرفّـقِـي, فَالقـلْبُ أمْسَى**غَـرِيقًـا, لمْ يَجِـدْ للبَحْــرِ مَرْسَــى !
    و أمـواجٌ مِن الأحْـزانِ ثَـارَتْ**تُميتُ السّعْـدَ, تَسْقِي القلبَ يَأسَــا ..
    و آهـاتٌ يَضُـجُّ بها فُـؤادي**أُسائِـلُ قَصْفَهـا : هلْ ثَــمَّ أقْسَــى ؟!

    :: دمــوع شامخــة ::


  11. #26
    الصورة الرمزية شيشي ،
    تاريخ التسجيل
    16-01-2014
    المشاركات
    124
    معدل تقييم المستوى
    6

    افتراضي احترموا بوحنا!

    هناك اناس تخبرهم بجروح قلبك تود منهم ان يداو جروحك ولكنهم بدلا من ان يداووك .. يوّسعون جروحك!
    نحن لا نريد توسيعاً
    لجروحنا بل نريد امنكم ان تضمدوا جروحنا ..!







    فآه من هؤلاء..



  12. #27
    الصورة الرمزية شيشي ،
    تاريخ التسجيل
    16-01-2014
    المشاركات
    124
    معدل تقييم المستوى
    6

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

    مشاعرناليست لعبةتلعبون بها
    وكأنها اوتار تعزفون بها
    انما المشاعر في القلب ..
    تمرض وتتعافى نعم تمرض اذا جرحت وتتعافى اذا ضمدت ..!

  13. #28
    الصورة الرمزية شيشي ،
    تاريخ التسجيل
    16-01-2014
    المشاركات
    124
    معدل تقييم المستوى
    6

    افتراضي ..

    ..

  14. #29

    تاريخ التسجيل
    26-02-2006
    المشاركات
    828
    معدل تقييم المستوى
    35

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]


    إلى: إ.ب
    بعمر الخمس سنوات سألتكِ: ماذا ستكونين إذا كبرتِ؟
    بعد خمس أخرى سأسألك: ماذا ستكونين إذا كبرتِ؟
    إليك لمّا تقرئين بأكثر من التهجئة:
    كرهت أن أبعث الرسائل وأدعي أنّها إلي، ثم أنكرني بعد الكبر ..
    كرهت أن يشبه هذه الفوضى شيء، فضلا عن أغلاها، كرهت أنادي أحدا باسمي أنا ..
    إليك اسما ومعنى ... أنا مشتاقة
    أعرف أنك تفكرين: ما هذا الشعور الذي الكئيب؟ وأعرف أنكِ لن تفهميه إلا بعد اللقاء..
    وسيعجزكِ الإفصاح عنه، يكفيني حينها وجهكِ .. يكفيني لأميز هذا الشوق كذلك
    وحين تكبرين اقرئي عنكِ في كلّ الأوراق، في كلّ القلوب، في عيني أنا..
    " ربِّ ابنِ لي عندكَ بيتًا في الجنّة "





  15. #30
    الصورة الرمزية سَحآبة فرح " ()
    تاريخ التسجيل
    02-08-2012
    المشاركات
    506
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي رد: [!] رَسَـائـِلٌ قَدْ تَأبَى الوُصُــول ! [2]

    بسم الله الرحمن الرحيم

    المقدمة

    الحمدلله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، وبعد :
    كما عرفنا أن الإشتقاق في اللغة : هوبناء كلمة من كلمة أخرى ، والإشتقاق على ثلاثة أنواع:
    الصغير ، الكبير ، والأكبر.
    والإشتقاق الصغير ويسميه ابن جني (1)أيضاً الإشتقاق الأصغر. هو أن تأخذ كلمة من كلمة أخرى يكون بينهما اتفاق في المعنى ، وفي الأحرف الأصول، ويكون الترتيب في الأحرف واحداً . وسمي صغيراً لأن معرفة الأصل والفرع فيهما والتمييزبينهما واضحة. والإشتقاق الكبير يكون في ألفاظ بعضها مأخوذ من بعض ، مع الإتفاق في المعنى واللفظ ، غير أن الخلاف يكون في ترتيب الأحرف ويسمى عند الصرفيين بالقلب المكاني. والإشتقاق الأكبرهوأن تأخذ لفظاً ثم تعرض فيه تقاليبه الستة بتغيير مواضع الأحرف ، وأن تكون هذه الصور المختلفة منتهية إلى معنى واحد.
    وسوف أتكلم في هذا البحث عن نوع من أنواع المشتقات الستة وهو اسم الآلة .بسم الله الرحمن الرحيم

    المقدمة

    الحمدلله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين ، وبعد :
    كما عرفنا أن الإشتقاق في اللغة : هوبناء كلمة من كلمة أخرى ، والإشتقاق على ثلاثة أنواع:
    الصغير ، الكبير ، والأكبر.
    والإشتقاق الصغير ويسميه ابن جني (1)أيضاً الإشتقاق الأصغر. هو أن تأخذ كلمة من كلمة أخرى يكون بينهما اتفاق في المعنى ، وفي الأحرف الأصول، ويكون الترتيب في الأحرف واحداً . وسمي صغيراً لأن معرفة الأصل والفرع فيهما والتمييزبينهما واضحة. والإشتقاق الكبير يكون في ألفاظ بعضها مأخوذ من بعض ، مع الإتفاق في المعنى واللفظ ، غير أن الخلاف يكون في ترتيب الأحرف ويسمى عند الصرفيين بالقلب المكاني. والإشتقاق الأكبرهوأن تأخذ لفظاً ثم تعرض فيه تقاليبه الستة بتغيير مواضع الأحرف ، وأن تكون هذه الصور المختلفة منتهية إلى معنى واحد.
    وسوف أتكلم في هذا البحث عن نوع من أنواع المشتقات الستة وهو اسم الآلة .
    "

    زرعنا الحِلم في أرض المعالي قبل يزرعنا جنينا الفَرْح قبل الحزن لا يقبل ويآتينا *

إحصائيات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد حالياً 1 يشاهدون هذا الموضوع. (0 أعضاء و 1 ضيوف)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •