نرجو الإنتباه إلى أنه لن تتمكن من إضافة مشاركات أو مواضيع جديدة على المنتدى، كما نلفت انتباهك إلى إمكانية المشاركة بالآراء والتواصل مع بقية الأعضاء عبر المعالي الإجتماعية


صفحة 378 من 378 الأولىالأولى ... 278 328 368 369 370 371 372 373 374 375 376 377 378
عرض النتائج 5,656 إلى 5,665 من 5665

الموضوع: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!

  1. #5656
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي






    تقبل الله منا ومنكم

    كل عام وأنتم بخير
    من العايدين الفايزين

    العنابيه ,هادئة, الشيماء,كتكوووتة ,أيام *, تالِدة

    ولجميع من يقرأ كل عام وأنتم بخير وسعادة



    نشيد: صباح العيد





    أسمعوا الأنشودة من
    الدقيقة 34


    عيد الفرحة





    أسمعوا الأنشودة من
    الدقيقة18



    ذكروني بأناشيد المعالي زمان




    كمان فيه انشودة بس احس فيها موسيقى مكتوب مؤثرات وانا احس العكس

    للأسف أحيان مااعرف اميز بين المؤسيقى والأيقاع

    حاليًا نادر نلقى اناشيد أناشيد >> فيه بس قليل جدًا
    مثل ماقالوا زمان
    سموها أغاني >> ربي يهدينا ويهديهم

    كثير من الأناشيد الحاليه فيها موسيقى !

    وسبحان الله صار العكس الأغاني حاليًا فيه ناس يادونها صوت بدون موسيقى ومنتشره بكثره

    صار العكس


    الوضع معكوس ..

    بعض الأناشيد ودي القها صوت بدون موسيقى

    كمثال اناشيد رمضان

    ليه يحطون فيها موسيقى !!










  2. #5657
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي ربي يجمع المسلمين على كلمة الحق ويؤلف بين قلوبهم ويوحد صفوفهم ويكفيهم شر الفتن
















    التعديل الأخير تم بواسطة ~بلقيس ~ ; 28-06-2017 الساعة 01:43 PM








  3. #5658
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي






    وفــاءنـادر :

    زوج مصري يزور قبر زوجته بين الحين والآخر
    ويكتب على قبرها كل ما يستجد بحياة اسرته
    أخباره وأخبار أولادهم 💔.

    علاقة تجاوزت مرحلة الحب!

    ربي يجمعهم في جنات النعيم





    ..........








  4. #5659
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي




    من الأشياء المؤسفة اللي حاصلة بين الصديقات الي هي التصوير تصور نفسها وترسلها لصديقاتها من خلال البرامج الجديدة

    ثم بس يختلفون الصديقتين مع بعض

    وحده منهم تنتقم وتنشر صور صديقتها او تهددها انها بتنشر صورها
    أو تكتشف ان صديقتها المقربة تكلم شاب و ارسلت صورها له على ان الصور لها وهي صور صديقتها الي وثقت فيها !!
    وتعيش بهم وقلق وخوف كبير

    الغلط اكيد هومن البداية في الثقة العمياء
    مهما كان لاتثقون في احد بالأخص في الصور كونك بنت

    وكمان من الأساس ليه ترسلين صورك لصديقاتك او تحطينها في برامج التواصل !
    لازلنا نشوف بنات يشتكون صورتي صديقتي تهددني ..انستغرامي تهكر فيه صورتي ....الخ

    بصراحة أستغرب من تساهل البنات في التصوير ونشر صورهم حتى لو حساب الأنستغرام خاص او سناب خاص
    ماتأمنين احد مهما كان!
    فيه هكرز ممكن يفتح حسابك لو انه خاص ويشوف صورك
    الأنترنت مافيه امان والحرص واجب افضل من الندم !

    وربي يهدي الجميع

    هذي القوانين لأي أحد يتعرض لنفس هذي المواقف تشهير ابتزاز وغيرها

    والحمدلله ان اخيرًا صار فيه عقوبات قوية
















    .........








  5. #5660
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي







    يروي عبد الله عمر خياط حكاية واقعية
    أعجب من الخيال!

    عن أم فقدت توأمين عقب ولادتهما في مستشفى،
    وظنت أن أباهما الذي غادر البلاد قد أخذهما،
    فدعت الله مخلصة أن يرد عليها وليديها
    ، بينما كان الأب قد ألقاهما بجوار مسجدين في مكة المكرمة وجدة، قبل مغادرته،
    أما الغريب فهو قصة عودتهما على يد أخصائية اجتماعية ذكية.

    وفي مقاله "قصة من الواقـع"
    بصحيفة "عكاظ" قال خياط


    تروي الأخصائية الاجتماعية نورة عبدالعزيز
    قصة أعجب من الخيال،
    بينما هي من صميم الواقع ومثبتة لدى الجهات المختصة

    تقول:

    وردني ذات يوم بلاغان
    أحدهما من مكة والآخر من جدة بالعثور على طفلين لقيطين بجوار مسجدين
    واحد في جدة وآخر في مكة.

    . تزايدت الأعداد بدار مكة حتى عجزت عن الوفاء بخدماتها
    وفي الوقت نفسه يسر الله لأطفال دار جدة من الأسر الحاضنة
    ما يسمح لي بنقل أطفال مكة إلى جدة..

    لاحظت أخصائية الجمعية شبها كبيرا بين الطفل القادم من مكة
    وأحد الأطفال الموجودين في دار جدة.


    عادت إلى تاريخ العثور عليهما
    فكان في نفس اليوم مع فارق زمني قرابة ساعتين!!..



    كانت أسورة الولادة ما زالت على قدم الطفل..
    بحثنا في المستشفى عن رقم الطفل فوجدنا أنه توأم لآخر وأمهما غادرت المستشفى مع زوجها..

    أخذنا صورة من الوثائق وعقد الزواج وعنوان الأم كونها غير سعودية..
    ثم طلبنا من المستشفى مطابقة بصمتي القدم مع بصمتي قدم الطفلين فكانت المفاجأة تطابقهما.

    أجرينا تحليل الـ DNA الحمض النووي فكانت النتيجة متطابقة.. !!

    بدأنا رحلة البحث عن الأم فوجدناها شابة تسكن مع أمها المشلولة وهي وحيدتها..

    وظهـر لنا أن الأم زوجتها لرجل من جنسيتهم يعمل في مكة لعدم وجود من يعيلهم.

    سألتها المشرفة: ألم تنجبي؟

    قالت: بلى أنجبت توأما من الذكور.

    فسألتها أين هما؟

    قالت: أخذهما والدهما لختانهما ولم يعدهما..

    قالت: بحثت عن زوجي فلم أجده وقد أغلق هاتفه.

    واكتشفنا أن الأب قد غادر البلاد..
    أخبرنا الأم بوجود طفليها عندنا..

    وعندما حضرت لترى ولديها كانت تجهش بالبكاء
    وترتجف وتصيح: أولادي أولادي!!،


    حاولت تهدئتها..
    لم تستطع الجلوس على الكرسي وجلست على الأرض.
    ويشهد الله أنه لم يبق أحد في ذلك اليوم لم يبك لبكائها..
    والغريب أن الطفلين جلسا في حضنها بكل استكانة وهدوء!..

    وبعد أن استردت رباطة جأشها سألتها:

    بالله عليك ماذا دعوتِ به حتى حفظ الله لك وليديك وأعادهما إليك..

    قالت: عندما أخذهما أبوهما للختان

    قلت:
    أستودعكما الله الذي لا تضيع ودائعه!..


    وبعد أن تأخر وأغلق الأب هاتفه أيقنت أنه هرب بهما لبلادنا

    فكنت أدعو الله قائلة

    (يا جامع أم موسى بوليدها اجمعني بأولادي)..

    كنت أبكي بين يدي الله بحرقة ولم أعلم أن هذا الأب الظالم
    سيلقي بأبنائي في المساجد في مدينتين متباعدتين.

    . قلت: لم يخذلْك الله.. حفظهما بحفظه.. وأقر عينيك بهما..

    غادرتنا الأم ذات العشريـن عاما بطفليـها وهي غـير مصدقة ما حدث!!".


    ويعلق خياط على الحكاية قائلا

    "من يستعن بالله فإن الله لا يخذله

    فهذه المرأة من شدة هوانها وضعفها لم تبلغ السلطات ولم تفعل أي شيء
    كل حيلتها كانت في البكاء والصلاة والدعاء!.

    فقط توجهت إلى الله بقلب مخلص النية..
    صادق الإيمان بالاعتماد عليه سبحانه..
    سمعها ملك الملوك سبحانه..

    فسخر لها جند الأرض يسعون لها ولأولادها حتى ردوا إليها صغارها!".

    "اللهم لا تكلنا إلى أنفسنا طرفة عين، عليك اتكالنا واعتمادنا وإليك ملجؤنا ومنجانا..
    استودعوا الله أولادكم في كل لحظة.



    (وتوكل على الحي الذي لا يموت)".











  6. #5661
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي





    سبحان الله وبحمده ؛ عدد خلقه ، و رضا نفسه ، و زنة عرشه ، و مداد كلماته









  7. #5662
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي



    قال الشافعي :

    الانبساط إلى الناس مجلبة لقرناء السوء
    والانقباض عنهم مكسبة للعداوة
    فكن بين المنقبض والمنبسط

    "تهذيب الأسماء و اللغات" ١/ ٥٧









  8. #5663
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي






    لا تسخر من أحلام الناس مهما كانت غريبة
    ولا تتنازل عن أحلامك مهما كانت صعبة
    ، فلا طعم للحياة دون أحلام .














  9. #5664
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي




    "الحلقة الأولى " من أنت "






    فرحان بنفسك . الحلقة الثانية .. أحمد اليافعي









    من ركل القطة >> الحلقة الثالثة من السلسلة الصوتية ..
    أحمد اليافعي




















  10. #5665
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,123
    معدل تقييم المستوى
    632

    افتراضي هل أنت من المتوسمين؟






    هل أنت من المتوسمين؟
    مقال رائع لـــ د. جاسم المطوع


    زرت مريضا كان يردد لماذا الله يبتليني بالمرض
    وأنا لست مقصرا في حق ربي؟

    فقلت له: أي حدث يمر على الإنسان في الدنيا فهو رسالة من رب العالمين
    لتذكيره وإيقاظ ضميره ودعوته للتفكر والتقرب إلى الله تعالى

    فالواحد منا في كل لحظة في حياته يشاهد أو يسمع شيئا يكون سببا في تذكيره بربه
    فأحيانا يكون التذكير برسالة وصلتك عبر الواتس
    أو عبارة قرأتها في الشبكات الاجتماعية
    أو موقف يحصل أمامك فتتأثر به


    أو مصيبة تأتيك فتجعلك تعيد حساباتك مع ربك أو مع الناس من حولك
    أو كتاب تقرؤه فيغير تفكيرك تجاه ربك أو آية تسمعها أثناء صلاتك فتتأثر بها
    وهكذا تتوالى عليك الرسائل الربانية في إيقاظ قلبك وروحك
    حتى لا يكون للإنسان عذر أمام ربه على تقصيره.

    قال: أنا تأثرت كثيرا بحلم رأيته بالمنام
    فلما سألت عن تفسيره قالوا لي إنه يدل على تقصيري في العبادة تجاه ربي، فازددت عبادة بعدما رأيت هذه الرؤيا

    قلت: كلامك صحيح والرؤيا من التذكير الرباني كذلك

    قال: إذن هذا التذكير رحمة من الله تعالى ومحبة لعباده

    قلت له: نعم وهذا ليس للمسلم فقط وإنما لجميع الخلق
    فالله يذكرهم
    ولكن بعضهم تستوقفه أحداث الحياة
    فيتذكر ويرجع إلى الله وبعضهم يعيش في غفلته

    ولهذا قال الله تعالى «إن في ذلك لآيات للمتوسمين» يعنى المتأملين والمتفكرين الذين يشاهدون أحداث الحياة فيتعظون بها.

    فلو سألك فقير فهو يذكرك بحق المال عليك

    ولو رأيت شخصا أقل منك غنى ويتصدق على فقير أمامك فهو يعطيك درسا في الإنفاق

    ولو كنت تسير بسيارتك والسيارة التي بقربك عملت حادثة فهذا تذكير من الله لك بحفظك

    ولو أنت الذي عملت الحادثة

    فكذلك هذا تذكير لك بأن تراجع علاقتك بربك

    فبعض الناس يتعظ من مكالمة هاتفية جاءته بالخطأ
    وبعضهم يتعظ من وفاة عزيز عنده
    وبعضهم يتأثر من الحديث مع كبير السن
    وبعضهم يتأثر من كلام خبير أو طبيب

    فالكون كله بيد الله وهو مسخر لنا

    ولهذا علينا ألا نتجاهل أي عبارة أو حدث نعيشه أو نسمعه أو نشاهده فكلها فيها العبرة
    ولكنها تحتاج لقلب يقظ مدرك ما يدور حوله لا لقلب نائم غافل


    فإذا لم يتعظ القلب من هذه الرسائل الربانية ينزل عليه البلاء حتى يستيقظ قلبه ويصلح علاقته بربه

    فكل شيء يعطينا الله تعالى إما يكون نعمة أو فتنة،
    يكون نعمة لو نحن أدينا حقها وشكرنا الله عليها
    ويكون فتنة لو صرفتنا عن الله وأبعدتنا عنه،
    فالزوجة والأولاد قد يكونون نعمة أو فتنة،
    والمال والمنصب والجمال والأمن والصحة كلها إما ان تكون نعمة أو فتنة

    فالرسالة التي يرسلها الله للإنسان إما أن تكون شخصا كإرسال الأنبياء أو كتابا كالقرآن الكريم أو مصائب أو موت أحد الأقارب

    أو حتى الشيب الذي يظهر في الشعر أو بلوغ الستين سنة

    وكما قيل من دخل في الستين فقد دخل في أسواق الآخرة،

    فالرسائل الربانية كثيرة
    ولكن لا بد أن نكون مدركين لها،

    وأقترح عليكم قراءة (توبة مالك بن دينار)

    فقصته جميلة في فهم الرسالة وتغيير مجرى حياته للطاعة.

    ومن يتأمل الصيام ففيه رسائل ربانية كثيرة منها استشعار قرصة الجوع عند الفقير

    ومنها التربية على الصبر وقوة الإرادة، ومنها قهر النفس والشهوات وضبطها بما يرضي الله تعالى

    ونحن نحتاج للبس نظارة ترى الرسائل الربانية حتى نكون متيقظين دائما.











إحصائيات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد حالياً 1 يشاهدون هذا الموضوع. (0 أعضاء و 1 ضيوف)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
مساحة خاصة