نرجو الإنتباه إلى أنه لن تتمكن من إضافة مشاركات أو مواضيع جديدة على المنتدى، كما نلفت انتباهك إلى إمكانية المشاركة بالآراء والتواصل مع بقية الأعضاء عبر المعالي الإجتماعية


صفحة 368 من 374 الأولىالأولى ... 268 318 358 359 360 361 362 363 364 365 366 367 368 369 370 371 372 373 374 الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 5,506 إلى 5,520 من 5604

الموضوع: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!

  1. #5506
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    وكلما كان العبد حسن الظن بالله،
    حسن الرجاء له،
    صادق التوكل عليه
    فإن الله لايخيب أمله فيه البته

    ابن القيم رحمه الله











  2. #5507
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    كم من مريد للخير لم يبلغه !

    https://safeshare.tv/x/DwQIV87qgLw









  3. #5508
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    حسن تحلق جماعة واجتماعهم على التسبيح بالحجارة
    يقول السائل: أنا أعمل بمدرسة في الزلفي، ومعنا جماعة من إخواننا من بنجلاديش والباكستان،
    وبعد صلاة العشاء يبدؤون بالتسبيح بالحجارة، وعدد الحجارة ألف حجر، وهم يجلسون دائرة في المسجد،
    ويتبادلون الحجارة، وعندما يتبادلونها يقول الواحد منهم:
    لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، أرجو منكم الإفادة في ذلك وفقكم الله؟



    هذا العمل مبتدع، كون الإنسان مع إخوان له يسبحون ويحمدون ويكبرون بالحصى أو بغيره
    ويتساعدون في هذا الأمر هذا لا يجوز، أما إذا كان الواحد يسبح بينه وبين نفسه، كل واحد بنفسه،
    ويذكر الله بينه وبين نفسه بأصابعه أو بالحجارة، أو بالنوى فلا بأس، لكن بالأصابع أفضل.

    أما كونهم يتحلقون ويجتمعون على هذا الأمر، هذا يسبح كذا، وهذا يقول كذا، أو كل واحد عليه قول معروف،
    إذا فرغ شرع الآخر، فهذا هو الذي أنكره عبد الله بن مسعود رضي الله عنه
    حين خرج على قوم في مسجد الكوفة وهم متحلقون
    يقول لهم أحدهم: سبحوا مائة افعلوا كذا، فيعدون الحصى، فأنكر عليهم
    وقال: (إنكم لعلى ملة هي أهدى من ملة محمد صلى الله عليه وسلم أو مفتتحوا باب ضلالة؟)
    فأنكر عليهم ذلك،
    فقالوا: يا أبا عبد الرحمن ما أردنا إلا خيراً،
    فقال رضي الله عنه:
    (كم من مريد للخير لم يصبه).
    والمقصود: أن هذا الفعل من البدع التي أحدثها الناس، لكن إذا أحب أن يذكر الله بينه وبين نفسه في الصف،
    أي في الصف الأول، أو في الصف الثاني، حسب مجيئه إلى الصلاة أو في ركن من أركان المسجد،
    أو في أي محل في بيته فلا بأس أن يذكر الله بينه وبين ربه، يسبح، ويهلل، ويستغفر، ويدعو ربه،
    يعد بأصابعه أو لا يعد، كل ذلك لا بأس به،
    وإن عد بالنوى أو غيره فلا حرج، لكن بالأصابع أفضل.

    https://www.binbaz.org.sa/fatawa/4857












  4. #5509
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    ﴿مال هذا الكتاب لا يغادر صغيرة ولا كبيرة﴾

    اشتكوا من الإحصاء ولم يشتك أحد ظلما

    ﴿ولايظلم ربك أحدا﴾

    فإياكم وصغائر الذنوب فإنها تجتمع حتى تُهلك










  5. #5510
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!




    الجنه ..

    من اجلها طارت الجماجم ..
    وسالت الدماء..
    وصلب الاولياء..
    وارتقى الشهداء..
    وبذل المال..
    وعمل الرجال ..

    فياارب رضاك والجنة









  6. #5511
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!









  7. #5512
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!





    أجمـل سرقـة هـي سرقـة القلـوب بطـيب الأخـلاق








  8. #5513
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    الصحبة الصالحة


    يقول الرسول صلى الله عليه وسلم
    (مثل الجليس الصالح والجليس السوء كمثل صاحب المسك وكير الحداد
    لا يعدمك من صاحب المسك إما تشتريه أو تجد ريحه وكير الحداد يحرق بدنك أو ثوبك
    أو تجد منه ريحا خبيثة) رواه البخاري.

    إن صديقات السوء

    عندما تقعين في مشكلة أو تحل بك مصيبة فإنهم يتخلون عنك ويبحثون عن غيرك ...

    وإذا كنت لا تريدين الوقوع معهم في الحرام
    فإنهم يستميتون من أجل إيقاعك معهم في المعصية ويزينوها لك ...

    قال الله تعالى
    (‏‏وَقَيَّضْنَا لَهُمْ قُرَنَاءَ فَزَيَّنُوا لَهُمْ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَحَقَّ عَلَيْهِمُ الْقَوْلُ
    فِي أُمَمٍ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِمْ مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ إِنَّهُمْ كَانُوا خَاسِرِينَ‏)


    هذه قصة زميل لي في الحي الذي نسكنه كان لا يصلي

    إلا إذا كان معي خجلاً مني وليس خوفاً من الله سبحانه وتعالى ...
    وإذا كان في البيت صلى متى شاء ...
    حياته كانت نوماً في النهار وسهراً في الليل على الأفلام والحرام ...

    قال الله تعالى (كَلَّا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَيَطْغَى * أَنْ رَآهُ اسْتَغْنَى)
    ففي أحد الأيام كان سهراناً على مطربته المفضلة التي كان لا ينام إلا بعد سماعها ...
    يقول: إنني عندما أغمضت عيني فإذا بصوت يملأ المكان ... إنه صوت الأذان ...

    فأحسست أن الأذان طويل جداً فانفلت لساني وقلت
    (ليس وقته هذا الإزعاج)وليت لساني لم ينفلت ...

    لأنني دفعت ثمن تلك الكلمات ...
    لقد كان ثمنها غالياً جداً ...

    يقول: سمعت بعد ذلك طنيناً خفيفاً في أذني فلم أعبأ به ونمت ولم أصل ولكن الذي سمعني لا ينام سبحانه ...

    قال الله تعالى (أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ بَلَى وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ‏)

    يقول: عندما استيقظت نزلت إلى أهلي فوجدتهم يتكلمون

    ولكن لا أسمع ماذا يقولون!!!

    فقلت لهم: لماذا لا ترفعون أصواتكم ...

    يقول: لا أعلم أن الأمر قد قضي في السماء ...
    بأن أسلب السمع وأني لن أسمع كلمة بعد ذلك الأذان ...


    جاءني بعدها بشكل مختلف ومعه أوراق يخرجها لي ...
    ثم أعطاني تقريراً يفيد بأنه قد فقد حاسة السمع تماماً ...

    وأنه ليس هناك أي أمل في السمع إلا أن يشاء الله بإجراء عملية زراعة قوقعة في الأذن اليمنى فقط ...
    وهذه العملية تكلف مائة ألف ريال ...

    حكى لي معاناته خلال سنتين ...
    يقول: والله جميع الأصدقاء تركوني!!!


    كنت أخطط للسفر معهم وقضاء الأوقات معاً
    ولكن تركوني جميعاً فأصبحت جالساً في البيت لوحدي ...

    فشعرت وقتها بضيق لا يعلمه إلا الله وحزن شديد لدرجة أنني فكرت أن أنتحر... !


    يقول: تصدق أنني تمنيت أنني مولود أصم!!!
    على الأقل يكون لدي أصدقاء أفهمهم ويفهموني بالإشارة ...

    علمت يقيناً أن الله عظيم وأنه سمعني يوم أن لم يسمعني أحد ...

    أخيتي متى نحس بنعم الله جل وعلا علينا؟؟؟
    فهذا فقد حاسة واحدة فقط فلم يطق العيش بدونها ...

    قال تعالى (‏ ‏إِنَّ الْإِنْسَانَ خُلِقَ هَلُوعًا * إِذَا مَسَّهُ الشَّرُّ جَزُوعًا * وَإِذَا مَسَّهُ الْخَيْرُ مَنُوعًا)

    فابحثي في صداقاتك وانظري على ماذا تقوم؟؟؟
    فإن كانت في العون على طاعة الله واجتناب ما حرم سبحانه ...
    فنعم الصداقة التي تقودك إلى الجنان ...
    وإن كانت تلك الصداقات تزين لك المعصية وتثقل عليك الطاعة ...
    فبئست الصداقة التي تقودك إلى النار وغضب الجبار ...

    قال تعالى (الْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ)

    وقال سبحانه (وَيَوْمَ يَعَضُّ الظَّالِمُ عَلَى يَدَيْهِ يَقُولُ يَا لَيْتَنِي اتَّخَذْتُ مَعَ الرَّسُولِ سَبِيلًا *
    يَا وَيْلَتَى لَيْتَنِي لَمْ أَتَّخِذْ فُلَانًا خَلِيلًا * لَقَدْ أَضَلَّنِي عَنِ الذِّكْرِ بَعْدَ إِذْ جَاءَنِي وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِلْإِنْسَانِ خَذُولًا‏)


    **
    من كتيب(لأنّك غالية) عبد المحسن الأحمد
    تحرير: حورية الدعوة


    .


    .









  9. #5514
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    قيل قديماً :
    لا تصاحب إلا من يكتم سرك
    ويستر عيبك وينشر حسناتك
    ويطوي سيئاتك
    فإن لم تجده ؛
    فلا تصاحب إلا نفسك.










  10. #5515
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!



    .



    .


    .




    خطب أمير في قومه فقال :‬
    ‫لم يصبكم الطاعون منذ أن وليت عليكم‬!

    ‫فقال له أعرابي :‬
    ‫إن الله أرحم من أن يجمع علينا مصيبتين ‬
    ‫أنت والطاعون !‬


    ^_^











  11. #5516
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!




    ( وأرزق أهله من الثمرات )

    مع علم إبراهيم عليه السلام أن مكة لا
    ( زرع فيها )

    إلا أنه دعا لأهلها ((بالثمرات ))

    حسن الظن بعطاء الله يتجاوز معطيات الواقع !









  12. #5517
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي رد: مو مشكلةلآ صرت ؟مكسورخآطر المشكلةوين الـذَّي!يجبرالكسْر ؟!




    {يَسْأَلُهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلَّ يَوْمٍ هُوَ فِي شَأْنٍ}


    يا الله


    إذا اضطرب البحرُ،
    وهاج الموجُ،
    وهبَّتِ الريحُ،
    نادى أصحابُ السفينةِ: يا الله.

    إذا ضلَّ الحادي في الصحراءِ
    ومال الركبُ عن الطريقِ،
    وحارتِ القافلةُ في السيرِ

    نادوا: يا الله.

    إذا وقعت المصيبةُ،
    وحلّتِ النكبةُ
    وجثمتِ الكارثةُ،
    نادى المصابُ المنكوبُ: يا الله.

    إذا أُوصدتِ الأبوابُ أمام الطالبين،
    وأُسدِلتِ الستورُ في وجوهِ السائلين،

    صاحوا: يا الله.

    إذا بارتِ الحيلُ وضاقتِ السُّبُلُ
    وانتهتِ الآمالُ وتقطَّعتِ الحبالُ
    نادوا: يا الله.

    إذا ضاقتْ عليك الأرضُ بما رحُبتْ
    وضاقتْ عليك نفسُك بما حملتْ،
    فاهتفْ: يا الله.

    إليه يصعدُ الكلِمُ الطيبُ،
    والدعاءُ الخالصُ،
    والهاتفُ الصَّادقُ،
    والدَّمعُ البريءُ، والتفجُّع الوالِهُ.

    إليه تُمدُّ الأكُفُّ في الأسْحارِ، والأيادي في الحاجات،
    والأعينُ في الملمَّاتِ، والأسئلةُ في الحوادث.

    باسمهِ تشدو الألسنُ وتستغيثُ وتلهجُ وتنادي،
    وبذكرهِ تطمئنُّ القلوبُ وتسكنُ الأرواحُ،
    وتهدأُ المشاعر وتبردُ الأعصابُ، ويثوبُ الرُّشْدُ، ويستقرُّ اليقينُ،

    {اللَّهُ لَطِيفٌ بِعِبَادِهِ}.

    عائض بن عبد الله القرني










  13. #5518
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي



    يا الله (2)

    الله:
    أحسنُ الأسماءِ وأجملُ الحروفِ،

    وأصدقُ العباراتِ، وأثمنُ الكلماتِ،
    {هَلْ تَعْلَمُ لَهُ سَمِيّاً}؟!.

    اللهُ:فإذا الغنى والبقاءُ، والقوةُ والنُّصرةُ،
    والعزُّ والقدرةُ والحِكْمَةُ،
    {لِّمَنِ الْمُلْكُ الْيَوْمَ لِلَّهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّارِ}.

    الله:
    فإذا اللطفُ والعنايةُ، والغوْثُ والمددُ،
    والوُدُّ والإحسان،

    {وَمَا بِكُم مِّن نِّعْمَةٍ فَمِنَ اللّهِ}.

    الله:
    ذو الجلالِ والعظمةِ، والهيبةِ والجبروتِ.

    اللهم فاجعلْ مكان اللوعة سلْوة، وجزاء الحزنِ سروراً، وعند الخوفِ أمنْاً.

    اللهم أبردْ لاعِج القلبِ بثلجِ اليقينِ، وأطفئْ جمْر الأرواحِ بماءِ الإيمانِ.

    يا ربُّ، ألق على العيونِ السَّاهرةِ نُعاساً أمنةً منك،
    وعلى النفوسِ المضْطربةِ سكينة، وأثبْها فتحاً قريباً.

    يا ربُّ اهدِ حيارى البصائرْ إلى نورِكْ، وضُلاَّل المناهجِ إلى صراطكْ،
    والزائغين عن السبيل إلى هداك.
    اللهم أزل الوساوس بفجْر صادقٍ من النور،
    وأزهقْ باطل الضَّمائرِ بفيْلقٍ من الحقِّ،
    وردَّ كيد الشيطانِ بمددٍ من جنودِ عوْنِك مُسوِّمين.


    اللهم أذهبْ عنَّا الحزن، وأزلْ عنا الهمَّ، واطردْ من نفوسنِا القلق
    .
    نعوذُ بك من الخوْفِ إلا منْك، والركونِ إلا إليك، والتوكلِ إلا عليك،
    والسؤالِ إلا منك، والاستعانِة إلا بك،
    أنت وليُّنا، نعم المولى ونعم النصير.


    عائض بن عبد الله القرني









  14. #5519
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي


    فكر واشكر (1)

    المعنى: أن تذكر نِعم اللهِ عليك
    فإذا هي تغْمُرُك منْ فوقِك ومن تحتِ قدميْك

    {وَإِن تَعُدُّواْ نِعْمَةَ اللّهِ لاَ تُحْصُوهَا}

    ، صِحَّةٌ في بدنٍ، أمنٌ في وطن، غذاءٌ وكساءٌ، وهواءٌ وماءٌ،

    لديك الدنيا وأنت ما تشعرُ!

    تملكُ الحياةً وأنت لا تعلمُ

    {وَأَسْبَغَ عَلَيْكُمْ نِعَمَهُ ظَاهِرَةً وَبَاطِنَةً}،
    عندك عينان، ولسانٌ وشفتانِ، ويدانِ ورجلانِ

    {فَبِأَيِّ آلَاء رَبِّكُمَا تُكَذِّبَانِ}،



    هلْ هي مسألةٌ سهلةٌ أنْ تمشي على قدميْك، وقد بُتِرتْ أقدامٌ؟!

    وأنْ تعتمِد على ساقيْك، وقد قُطِعتْ سوقٌ؟!

    أحقيقٌ أن تنام ملء عينيك وقدْ أطار الألمُ نوم الكثيرِ؟!

    وأنْ تملأ معدتك من الطعامِ الشهيِّ وأن تكرع من الماءِ الباردِ
    وهناك من عُكِّر عليه الطعامُ، ونُغِّص عليه الشَّرابُ بأمراضٍ وأسْقامٍ؟!

    تفكَّر في سمْعِك وقدْ عُوفيت من الصَّمم،
    وتأملْ في نظرِك وقدْ سلمت من العمى،
    وانظر إلى جِلْدِك وقد نجوْت من البرصِ والجُذامِ،
    والمحْ عقلك وقدْ أنعم عليك بحضورهِ ولم تُفجعْ بالجنونِ والذهولِ.


    فكر واشكر (2)

    أتريدُ في بصرِك وحدهُ كجبلِ أُحُدٍ ذهباً؟!
    أتحبُّ بيع سمعِك وزن ثهلان فضةَّ؟!
    هل تشتري قصور الزهراءِ بلسانِك فتكون أبكم؟!
    هلْ تقايضُ بيديك مقابل عقودِ اللؤلؤ والياقوتِ لتكون أقطع؟!

    إنك في نِعمٍ عميمةٍ وأفضالٍ جسيمةٍ،
    ولكنك لا تدريْ، تعيشُ مهموماً مغموماً حزيناً كئيباً،
    وعندك الخبزُ الدافئُ، والماءُ الباردُ، والنومُ الهانئُ، والعافيةُ الوارفةُ،

    تتفكرُ في المفقودِ ولا تشكرُ الموجود،
    تنزعجُ من خسارةٍ ماليَّةٍ وعندك مفتاحُ السعادة،
    وقناطيرُ مقنطرةٌ من الخيرِ والمواهبِ والنعمِ والأشياءِ،

    فكّرْ واشكرْ

    {وَفِي أَنفُسِكُمْ أَفَلَا تُبْصِرُونَ}

    فكّرْ في نفسك، وأهلِك، وبيتك، وعملِك
    ، وعافيتِك، وأصدقائِك،
    والدنيا من حولِك

    {يَعْرِفُونَ نِعْمَتَ اللّهِ ثُمَّ يُنكِرُونَهَا}.

    عائض بن عبد الله القرني












  15. #5520
    الصورة الرمزية ~بلقيس ~
    تاريخ التسجيل
    25-05-2010
    المشاركات
    7,062
    معدل تقييم المستوى
    685

    افتراضي




    المقصود بقوله عليه الصلاة والسلام :
    (واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء...)

    السؤال :

    سمعت بحديث ، ما معناه : لو اجتمعت السماوات ومن فيها ،
    والأرض ومن عليها على أن يضروك بشيء ،
    لن يضروك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، ولو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء ،
    لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، هل هذا حديث صحيح أم ضعيف ؟



    الجواب :


    الحمد لله
    روى الترمذي (2516) وصححه عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ ،
    قَالَ:
    " كُنْتُ خَلْفَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَوْمًا، فَقَالَ:
    ( يَا غُلَامُ إِنِّي أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ ، احْفَظِ اللَّهَ يَحْفَظْكَ ، احْفَظِ اللَّهَ تَجِدْهُ تُجَاهَكَ ، إِذَا سَأَلْتَ فَاسْأَلِ اللَّهَ

    ، وَإِذَا اسْتَعَنْتَ فَاسْتَعِنْ بِاللَّهِ ،


    وَاعْلَمْ أَنَّ الأُمَّةَ لَوْ اجْتَمَعَتْ عَلَى أَنْ يَنْفَعُوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَنْفَعُوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ لَكَ ،

    وَلَوْ اجْتَمَعُوا عَلَى أَنْ يَضُرُّوكَ بِشَيْءٍ لَمْ يَضُرُّوكَ إِلَّا بِشَيْءٍ قَدْ كَتَبَهُ اللَّهُ عَلَيْكَ

    ، رُفِعَتِ الأَقْلَامُ وَجَفَّتْ الصُّحُفُ )

    ، قال الترمذي رحمه الله : "هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ صَحِيحٌ " ، وقال ابن رجب ـ عن طريق الترمذي هذه ـ :
    "حسنة جيدة" انتهى من "جامع العلوم والحكم" (1/483) ، وصححه الألباني في "صحيح الترمذي" .

    وهذا الحديث حديث حسن المعنى جدا ، مشهور متداول عند أهل العلم ، وله طرق وشواهد عديدة
    ، وقد صححه أيضا من أهل العلم : الحافظ عبد الحق الأشبيلي في "أحكامه" (3/333).

    قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
    " بين النبي عليه الصلاة والسلام في هذه الجملة أن الأمة لو اجتمعت كلها علي أن ينفعوك بشيء ،
    لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ، فإذا وقع منهم نفع لك ،
    فاعلم أنه من الله ، لأنه هو الذي كتبه ، فلم يقل النبي صلي الله عليه وسلم :
    لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك ؛
    بل قال:
    ( لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك ) .

    فالناس بلا شك ينفع بعضهم بعضا، ويعين بعضهم بعضا، ويساعد بعضهم بعضا،
    لكن كل هذا مما كتبه الله للإنسان ، فالفضل فيه أولا لله عز وجل ،
    هو الذي سخر لك من ينفعك ويحسن إليك ويزيل كربتك .
    وكذلك بالعكس ، لو اجتمعوا علي أن يضروك بشيء ،
    لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك.
    والإيمان بهذا يستلزم أن يكون الإنسان متعلقا بربه ، ومتكلا عليه ، لا يهتم بأحد ،
    لأنه يعلم أنه لو اجتمع كل الخلق علي أن يضروه بشيء ، لم يضروه إلا بشيء قد كتبه الله عليه ؛
    وحينئذ يعلق رجاءه بالله ويعتصم به ، ولا يهمه الخلق ولو اجتمعوا عليه .
    ولهذا نجد الناس في سلف هذه الأمة لما اعتمدوا علي الله وتوكلوا عليه ،
    لم يضرهم كيد الكائدين ، ولا حسد الحاسدين:

    (وَإِنْ تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لا يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئاً إِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطٌ) آل عمران/120 "

    انتهى من "شرح رياض الصالحين" (1/ 491-492) .

    وقد شرح الإمام الحافظ زين الدين ابن رجب الحنبلي ، رحمه الله ، هذا الحديث شرحا نافعا مفيدا ،
    في رسالة خاصة أسماها : "تنوير المقباس ، بشرح حديث ابن عباس " ، ومضمونها أيضا في كتابه : "جامع العلوم والحكم" ،
    عند شرحه لنفس الحديث ، برقم : الحديث التاسع عشر (2/480) وما بعدها ، فننصح بالرجوع إليه ، والاستفادة منه .

    ويراجع لمزيد الفائدة السؤال رقم : (138798) .
    والله أعلم .

    موقع الإسلام سؤال وجواب


    https://islamqa.info/ar/230872












إحصائيات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد حالياً 1 يشاهدون هذا الموضوع. (0 أعضاء و 1 ضيوف)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •