نرجو الإنتباه إلى أنه لن تتمكن من إضافة مشاركات أو مواضيع جديدة على المنتدى، كما نلفت انتباهك إلى إمكانية المشاركة بالآراء والتواصل مع بقية الأعضاء عبر المعالي الإجتماعية


صفحة 5 من 133 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 55 105 ... الأخيرةالأخيرة
عرض النتائج 61 إلى 75 من 1995

الموضوع: كل جديد عن اخبار فلسطين الحبيبة وشيشان الصمود وأخبار الأمة ...

  1. #61
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    اخــــــــــــــــــبــــــــــــار يــــــــــــــــــــوم الخــــــــــــمــــيس

    مقتل جنديين روسيين في مواجهات مع المقاومة بالشيشان
    مفكرة الإسلام: قتل جنديان روسيان وأصيب آخر في جمهورية الشيشان أمس, في مواجهات مسلحة مع مقاتلين شيشان, بحسب مصادر في الشرطة المحلية.
    وقال مسئول بالشرطة: إنه خلال مواجهات بين عسكريين من وحدة تابعة لوزارة الدفاع وحوالي خمسين مقاتلاً في منطقة نيكي خيتا شرق العاصمة الشيشانية جروزني قتل جندي وأصيب آخر, طبقا لوكالة "ريا نوفوستي".
    من جهة أخرى, أعلنت وزارة الداخلية الروسية مقتل جندي آخر في انفجار لغم خلال دورية في منطقة خارتشوي.
    مقتل جندي روسي

    وكان جندي روسي قد لقي مصرعه في وقت سابق بمواجهات مع مقاتلي المقاومة جنوب غرب الشيشان، حسبما أعلنت الشرطة المحلية الموالية للاحتلال الروسي.
    وقال مسئول في الشرطة الشيشانية الموالية لموسكو: إن "المواجهة وقعت غرب بلدة سوجي في إقليم ايتوم كالي (جنوب غرب) بين جنود فصيلة تابعة لوزارة الدفاع وعناصر في مجموعات مسلحة" من مقاتلي المقاومة الشيشانية. وأضاف المسئول أن جنديًا "قضى متأثرًا بجروحه".
    وتواجه القوات الروسية وقوات الشرطة الشيشانية الموالية لها مقاومة مسلحة شرسة من المقاتلين في الشيشان وداغستان المجاورة لها, وتتكبد القوات الفيدرالية الروسية يوميًا العديد من الخسائر البشرية التي تبقيها سلطات الاحتلال طي الكتمان.
    يشار إلى أن الرئيس الشيشاني المنتخب من قبل المقاومة "دوكو عمروف" قد عقد سلسلة من الاجتماعات مع قادة المقاومة للإعداد للعمليات العسكرية في هذا الصيف

  2. #62
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    هنية: طريق تحرير القدس والأقصى بالجهاد وليس بالاستجداء والقبلات لقادة العدو
    أكد إسماعيل هنية، رئيس الحكومة الفلسطينية، أن طريق تحرير المسجد الأقصى والقدس المحتلة هو "بالمقاومة والجهاد والثبات والاستشهاد وليس طريق الاستجداء أو طريق القبلات واحتضان قادة الاحتلال".

    وقال هنية، في كلمة له خلال مهرجان "الأقصى وعد وانتصار" الذي نظمته حركة حماس والمجلس التشريعي وشبكة الأقصى الإعلامية في غزة مساء الخميس (21/8): "ها هو شعبنا في غزة يقف مع القدس والأقصى يتذكر هذه الذكرى الأليمة ذكرى إحراق المسجد الأقصى لا لكي يذرف الدموع ولا يبكي على الأطلال ولكن ليجدد العزم مع الله والشعب والأمة".

    استحضار الذكرى لاستنهاض الهمة

    وشدد على "أننا نستحضر الذكرى من أجل استنهاض الهمة ومواصلة الطريق نحو القدس والأقصى .. نستحضر هذه الذكرى الأليمة لإشاعة النور في القدس والمسجد الأقصى".

    وأشار إلى أن الصهاينة الذين وقفوا وراء جريمة إحراق المسجد سعوا ليخيم الظلام على القدس وفلسطين ولكن ها نحن وبعد 40 عاماً تقريباً على هذه الجريمة نقف في مواقعنا الثابتة الراسخة نمد أيادينا نحو القدس.. نمد بنادقنا نحو المسجد الأقصى نعد جيشاً من حفظة القرآن ليكونوا أساساً لتحريره".

    مشروعنا في صعود

    وأكد هنية أنه "بعد هذه الجريمة ومرور هذه السنوات؛ فإن شعبنا ومشروعنا في صعود بينما المشاريع الأخرى بما فيها مشروع الاحتلال في تهاوي وانحدار".

    وقال: "نحن في مرحلة صعود جديد وسير ثابت الأقدام ورؤية واضحة نافذة ونعرف ماذا نريد وإلى أي جهة نتحرك وما هي أهدافنا وما هي ثوابتنا".

    وأضاف: "نتحرك على أساس المبادئ والثوابت الشرعية والوطنية المتمثلة بأن فلسطين كل فلسطين هي ملك لشعبنا وأمتنا لا تنازل عن شبر من أرض فلسطين المباركة".

    القدس لنا لا للظلمة

    وشدد على أن مبادئنا تعني أن "القدس لنا لا للظلمة" وقال: "هذا الشعار الذي رددناه منذ عقود يوم أن كنا شباب في رحاب الحركة نؤسس لهذا المشروع مع أساتذتنا وإخواننا ومربينا وها نحن نردده اليوم القدس لا للظلمة والويل لهم في الملتحمة". وتفاعل الجمهور الذي قدر بالآلاف مع رئيس الوزراء وردد الشعار بقوة وحماسة متدفقة.

    وشدد هنية على أنه "ليس منا وليس فينا من يفرط في ذرة من تراب القدس والأقصى وفلسطين" وقال :" هذا عهدنا مع الله وعهدنا مع شعبنا".

    ليس فينا من يفرط

    وأكد أن أي تنازل عن القدس والأقصى وفلسطين "لا يلزم أحداً من شعبنا لا في حاضرنا ولا مستقبلنا"، وقال: "نقول لشعبنا ولأمتنا ليس منا وليس فينا من يفرط في ذرة من تراب القدس والأقصى وفلسطين هذا عهدنا مع الله وعهدنا مع شعبنا".

    وأضاف: "نقول ذلك لأن مشاريع تصفية القضية والقدس بدأت تنشط والتسريبات نحو الاتفاقات السياسية والأمنية تزخر بها وسائل الإعلام رغم أن قناعتنا المطلقة أن العدو لن يعطي شعبنا شيئا من القدس والأرض والحقوق على موائد الاستجداء والمفاوضات".

    ومضى يقول: "رغم قناعتنا أن المشروع الصهيوني قائم على أساس احتلال الأرض وقهر الشعب وأنه يدغدغ عواطف المتفاوضين دون أن يقدمهم لهم حقائق على الأرض إلا التهويد والاستيطان والتهجير والقتل إلا أننا متخوفون من أصحاب القيم الهابطة والقيم السياسية السفلية أن يقدموا للعدو ما لا يملكون أو يوقعوا على اتفاقيات مجحفة بحق شعبنا وقدسنا وأرضنا".

    وتابع: "نقول ذلك في مواجهة المشاريع الأمريكية الصهيونية التي تستهدف القدس والأقصى وفلسطين"، مبدياً ثقته بتحقيق النصر والغلبة وقال: "والله إننا مطمئنون لمستقبلنا مستقبل النصر الواعد كيف لا نطمئن لهذا المستقبل وجحافل الإيمان أمثالكم تحيي مثل هذا المهرجان".


    طريق التحرير

    وأكد أن القطاع أصبح مدرسة لتخريج المجاهدين والعباد والزاهدين الذين يتأهبون لصناعة النصر القادم.

    واستذكر رئيس الوزراء الشهيد المهندس القائد إسماعيل أبو شنب (الذي يصادف اليوم (21/8) ذكرى استشهاده) وإخوانه الذين ارتقوا شهداء في ذكرى إحراق المسجد الأقصى ليؤكدوا على معنيين مهمين، على حد تعبيره.

    وأوضح أن المعنى الأول هو أن "طريق تحرير القدس هو طريق الدماء والشهادة وأن طريق تحرير القدس بالمقاومة والجهاد والثبات وليس طريق الاستجداء وليس طريق القبلات واحتضان قادة الاحتلال" واعتبر الأخيرة طريق الهاوية أما "طريق التحرير والنصر والعزة والكرامة فهي كطريق أبو الحسن وإخوانه من قادة شهداء هذه الأمة".

    وأشار إلى أن "المعنى الثاني هو أن الشهداء من أبناء حماس وأبناء القسام ومن أبناء شعبنا المخلصين بذلوا أرواحهم في سبيل الله من أجل القدس واستعادته فاقتضت إرادة الله أن تمتزج شهداء القادة في الذكرى لتقول إن بوصلتنا هي القدس والأقصى نحن الآن نقاتل من أجل الله وفي سبيل الله ومن أجل القدس وتحريرها وتحرير الأقصى المبارك ، ولا نقاتل من أجل سلطان أو كرسي أو جاه أو كي يقال عنا شجعان".

    تحية للشيخ رائد صلاح

    وتوجه بالتحية لأبناء الشعب الفلسطيني في الأراضي المحتلة منذ عام 1948 وعلى رأسهم الشيخ رائد صلاح الذين قال "إنهم ينوبون عن الشعب والأمة العربية والإسلامية في حماية الأقصى وتسليط الضوء على جرائم الاحتلال تجاه المخططات التي تستهدفه والقدس".

    مطالبة بفتح معبر رفح

    وطالب رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية الأمة بأن تتحرك من أجل فتح المعابر، لا سيما معبر رفح لتمكين المعتمرين والحجاج من التوجه إلى بيت الله الحرام.

    وقال بمرارة: "نحن غير قادرين أن نصل للأقصى غداً أو بعد أيام قليلة تفصلنا عن رمضان والأقصى يبكي أحبابه من يصلي فيه بسبب حرماننا من الوصول إليه".

    وأضاف: "هذا ربما نستوعبه لأنه هناك احتلال ولكن لماذا نحرم من الوصول للمسجد الحرام كمعتمرين وحجاج هناك في مكة أو المسجد النبوي في المدينة".

    ومضى يقول: "إذا كان في شمالنا احتلال يمنع وصلونا للأقصى فلماذا في الجنوب المعابر مغلقة تمنع المعتمرين والحجاج لا نفهم ذلك ولا نستوعب ذلك". وتابع: "لا تحرموا شعبنا الذي حرم من الوصول للأقصى من الوصول للمسجد الحرام هذا نداؤنا لأمتنا وجيراننا ولكل الأحرار في الأمة
    ........................................ ....
    حسبنا الله ونعم الوكيل على من حاصر اهلنا في غزة العزة والصمود ..اللهم عجل بالفرج لهم فانت الرازق سبحانك
    وتحية اكبار لاهلنا الابطال في غزة وهم من ضرب اروع الصبر والتضحية في سبيل الله ثم في سبيل تحرير ارضنا المحتله ..فاللهم كن معهم ولاتكن عليهم وانصرهم على من اذاهم واعتدى عليهم وحاصرهم

  3. #63
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    [SIZE="4"]وصلت سفينتا "كسر الحصار" اللتان تقلان متضامنين دوليين من ستة عشر دولة إلى شاطئ قطاع غزة المحاصر، وذلك بالرغم من تهديد سلطات الاحتلال الصهيوني باستهداف السفينتين، والتي قررت التراجع عن اعتراضهما في عرض البحر.

    وقد لوحظ تواجد شعبي كبير على شاطئ غزة لاستقبال المتضامنين الذين تمكنوا من تنفيذ أول خرق بحري للحصار الجائر المفروض على قطاع غزة والذي دخل عامه الثالث على التوالي، والذي قتل حتى الآن ما يزيد عن مائتين وأربعين مريضاً فلسطينياً بسبب إغلاق المعابر ونفاد الأدوية.

    وكانت رحلة السفينتين القادمتين من قبرص إلى غزة قد تعرضتا لعدد من المتاعب منها تعطل أجهزة الملاحة والإنترنت كما انقطعت الحرارة من أجهزة هواتف الحقوقيين الذين أبحروا باتجاه القطاع في محاولة لكسر الحصار الصهيوني.

    وأبحرت السفينتان يوم الجمعة من قبرص باتجاه غزة وعلى متنيهما أكثر من أربعين ناشطا في مجال حقوق الإنسان في رحلة بدأ الإعداد لها منذ عامين في محاولة لكسر الحصار المفروض على القطاع.

    وسبق لسلطات الاحتلال الصهيوني أن حذرت السفينتين من الاقتراب من المياه الإقليمية لقطاع غزة وقالت إنها ستمنعهما من دخول هذه المياه. ووصفت حكومة الاحتلال تحرّك الناشطين الحقوقيين بأنه "استفزازي يدعم نظام جماعة الإرهابية"، في إشارة إلى حركة "حماس".

    وتحمل السفينة الأولى شعار "غزة حرة" مقتبساً من اسم مؤسسة "حركة غزة الحرة" إحدى المعدين للرحلة، في حين رفعت السفينة الثانية شعار "يو إس ليبرتي" تيمنا بالسفينة الأمريكية التي قصفتها القوات الصهيونية عام 1967.
    ........................................ ..
    المصري: كنا نتمنى لو أبحرت سفن "كسر الحصار" من موانئ عربية
    أعرب نائب عن حركة "حماس" عن أمله أن تتحرك الشعوب العربية والإسلامية من أجل رفع الحصار عن قطاع غزة بشتى الوسائل، على غرار تحرك بعض الأوروبيين من خلال سفينتي كسر الحصار القادمتين من قبرص إلى غزة، مطالباً بفتح معبر رفح مع مصر فوراً.

    واستقبل الفلسطينيون في قطاع غزة سفينتان غادرتا ميناء لارنكا جنوب قبرص يرافقهما زورق خفر السواحل القبرصي على مسافة ثلاثة أميال بحرية (5.5 كلم)، حيث صعد على متن سفينتي الصيد البحري أكثر من أربعين شخصاً من 17 بلداً في طريقهم إلى قطاع غزة.

    ووصف مشير المصري أمين سر كتلة "حماس" البرلمانية توجه السفينتين نحو غزة منطلقتين من أوروبا بأنه "خطوة جريئة ومسؤولة وغير مسبوقة، نثمنها ونؤكد أن هذه هي نخوة الإنسانية لدى الأوروبيين الرافضين للحصار".

    وأعرب المصري في تصريحات صحفية له اليوم السبت (23/8) عن أمنيته بأن يحرك ذلك "وجدان وقلوب الأنظمة العربية والإسلامية وشعوبها، وتحرك فيهم نخوة القومية ونخوة الإسلام ونخوة العروبة ونخوة الإنسان". معتبرا أنه "من العار أن يخاطر الأوروبيون ومن معهم بأنفسهم وأن يصروا رغم كل التهديدات والوعيد للوصول إلى قطاع غزة وفي المقابل نرى أن الشعوب العربية والإسلامية تقف تتفرج لتعرض الشعب الفلسطيني في غزة للموت البطيء في حصار لا مثيل له ولم يمر في تاريخ الحصار الحديث".

    وطالب عضو المجلس التشريعي الفلسطيني، بأن يكون هناك "صحوة ضمير وعودة إلى الرشد الإنساني والقومي والإسلامي لدى كل مسئول وكل صاحب قرار عربي ومسلم ومساند للشعب الفلسطيني وليقف إلى جانبه ويؤازره ويسعى إلى فك الحصار عنه".

    كما أعرب المصري عن استهجانه لأن يفك الحصار من البحر "في ظل بقاء الحدود مع مصر مغلقة (معبر رفح)"، مشيراً إلى أن قرار فتح المعبر "هو عربي ومصري .. وإن العقل لا يستوعب ذلك، وكنا نتمنى لو كانت هذه السفن قد أبحرت من الموانئ العربية وأن يفتح معبر رفح".
    ........................................ .....
    حسبنا الله ونعم الوكيل ..ايعقل ان يتحرك الغرب لفك الحصار عن اخواننا في غزة والمسلمون في سباتهم نائمون ؟؟؟فمتى يا امة المليار تتحرك فيكم نخوة الاخوة الاسلاميه ابعد ان يموت مليون ونصف المليون ؟؟[/SIZE]

  4. #64
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    اخـــــــــــــــــبار يــــــــــــوم الاثـــــــــــنـــــــــــين 24-8-1429

    مصرع ضابطين كبيرين بالجيش الروسي في مواجهات مع المقاومة الشيشانية
    قتل ضابطان روسيان كبيران عندما صدمت متفجرات عربتهما المدرعة في الشيشان أمس الأحد بعد يومين من هجوم بأسلحة في إقليم مجاور.
    وقد لقي ميجور ولفتنانت حتفهما متأثرين بجروحهما, كما أصيب ضابطان آخران بعد انفجار قنبلتين تحت عربتهم في قرية أجيشتي من ضواحي مدينة شالي الجبلية الشيشانية.
    وكان مسئولون أمنيون روس قد صرحوا بأنهم يتوقعون تصاعدًا في هجمات المقاومة بعد أن توغلت روسيا عسكريًا في جورجيا الجمهورية السوفيتية السابقة المجاورة للشيشان لقمع محاولة جورجيا إعادة السيطرة على منطقة أوسيتيا الجنوبية الانفصالية.
    وذكرت وكالة إنترفاكس أن مسلحين شيشانيين قتلوا يوم الجمعة جنديًا, كما أصابوا ثلاثة في هجوم على قافلة تابعة للجيش الروسي في إقليم الأنجوش الجنوبي.
    مقتل جنديين وإصابة آخر:
    وقد قتل جنديان روسيان وأصيب آخر في جمهورية الشيشان الثلاثاء الماضي, في مواجهات مسلحة مع مقاتلين شيشان, بحسب مصادر في الشرطة المحلية.
    وقال مسئول بالشرطة: إنه خلال مواجهات بين عسكريين من وحدة تابعة لوزارة الدفاع وحوالي خمسين مقاتلاً في منطقة نيكي خيتا شرق العاصمة الشيشانية جروزني قتل جندي وأصيب آخر.
    من جهة أخرى, أعلنت وزارة الداخلية الروسية مقتل جندي آخر في انفجار لغم خلال دورية في منطقة خارتشوي.

    ........................................ ...........................
    انفجار عبوة ناسفة في عربة صهيونية بنابلس
    أفاد شهود عيان أن عبوة ناسفة محلية الصنع انفجرت بعربة عسكرية صهيونية بالقرب من المجمع الغربي غرب مدينة نابلس (شمال الضفة الغربية) فجر اليوم الاثنين.

    وكانت قوات الاحتلال قد اقتحمت مدينة نابلس فجراً من منطقة الجنيد وحاجز بيت ايبا غرب المدينة وتمركزت في مخيم العين وفي حارة الياسمينة داخل البلدة القديمة وفي محيطها وسط إطلاق كثيف للأعيرة النارية وقنابل الصوت.

  5. #65
    الصورة الرمزية mhrgel
    تاريخ التسجيل
    22-05-2007
    المشاركات
    46
    معدل تقييم المستوى
    10

    افتراضي

    اللهم اعز الاسلام والمسلمين واذل الشرك والمشركين
    وانصر من نصر الدين

    بارك الله فيك خيوو
    جواد بماء المزن ينهل مزنه **كريم باصداف السماحة يقذف**فلو ان النفس تفدى لكنت له الفدى**ووددت لو اني سددت مقاصره

    ودعت قلبي حين جاء نعيه **فتقاعدي يانفس او أنجدي **لاكن لنا عن كل خل سلوة** بمصاب سيدنا النبي محمد

    اللهم ارحم ابي واسكنه فسيح جناتك


  6. #66
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    اللهم امييييين
    اخــــــــــــبــــــــــــــار يـــــــــــــوم الجـــمـــعـــــــــــة

    شهيد قسامي اثر إصابته بنوبة قلبية خلال مناورة عسكرية
    أعلنت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" اليوم الجمعة 29/08/2008م، استشهاد أحد قادتها الميدانيين في قطاع غزة إثر اصابته بنوبة قلبية خلال مناورة عسكرية يجريها مجاهدي القسام ".



    وزفت كتائب القسام في بيان عسكري لها اليوم الجمعة "القيادي الميداني شريف زقوت الذي ارتقى إلى العلا في مهمة جهادية في قطاع غزة وذلك اثر إصابته بنوبة قلبية خلال مناورة عسكرية كانت تقوم بها كتائب الشهيد عز الدين القسام ".



    وأضاف البيان: يستمر العطاء القسامي المبارك، ويصرّ رجال القسام إلا أن يبقوا في مقدمة الصفوف في كل الميادين وفي كل الظروف والأوقات، يقدمون أرواحهم على أكفهم رخيصة في سبيل الله تعالى ثم في سبيل وطنهم وشعبهم وقضيتهم
    ........................................ .............
    إصابة مواطن بالرأس وحالات اختناق في انتفاضة نعلين احتجاجاً على الجدار
    أدى أهالي قرية نعلين والقرى المجاورة في غرب رام الله بالضفة الغربية اليوم صلاة الجمعة على أراضي القرية المهددة بالمصادرة لصالح إقامة جدار الضم والتوسع العنصري.

    وأفادت مصادر محلية أن قوات كبيرة من جيش الاحتلال انتشرت في المكان ومنعت وسائل الإعلام إلى من الوصول إلى المنطقة. ودعا الخطيب إلى الصبر وتحمل التحديات في مواجهة الاحتلال، مثمناً صمود الأهالي والشبان ودورهم الوطني في التصدي لمخططات الاحتلال.

    وتوجه الأهالي عقب الصلاة إلى موقع تجريف الأراضي وقطعوا الأسلاك الشائكة التي وضعتها قوات الاحتلال بهدف منع وصول المسيرات الشعبية نحو الجرافات، وأطلقت تلك القوات قنابل الغاز المدمع باتجاه المواطنين الأمر الذي أسفر عن إصابة ثلاثة مواطنين بحالات اختناق.

    وأصيب المواطن محمد جاسر سياج (23 عاماً) بعيار معدني في الرأس أطلقه جنود الاحتلال باتجاه المشاركين في مسيرة سلمية، انطلقت اليوم في قرية بلعين غرب رام الله بالضفة الغربية، تنديداً بإقامة جدار الضم والتوسع العنصري على أراضي القرية.

    وأفاد شهود عيان بأن المصاب نقل مستشفى الشيخ زايد بمدينة رام الله لتلقي العلاج، ووصفت حالته بالمتوسطة.

    وشارك في المسيرة التي نظمتها جبهة النضال الشعبي ضمن حملتها 'لا لجدار الفصل العنصري" أعضاء وكوادر الجبهة ومتضامين أجانب وأهالي القرية.

    وقال الشهود إن قوات الاحتلال أطلقت الأعيرة النارية والمعدنية وقنابل الغاز المدمع باتجاه المشاركين، مما أسفر عن إصابة العديد منهم بحالات إغماء.

  7. #67
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    أبو عبيدة :شهر رمضان يستصرخ الأمة أن تهبّ لنصرة فلسطين
    أكدت كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة " حماس " انه قد آن للأمة الإسلامية وهي تستقبل رمضان أن تستحضر واجبها تجاه أرض الله التي دنسها أعداء الله الصهاينة، ففلسطين تنتظر من الأمة أكثر من البكاء والصراخ، لقد آن لفلسطين أن تسمع تكبيرات النصر وتنعم بصوت الأذان.



    وقال أبو عبيدة الناطق الاعلامي باسم كتائب القسام في حديث خاص "لموقع القسام ": " إننا في كتائب الشهيد عز الدين القسام نبارك للأمة الإسلامية الممتدة قدوم هذا الشهر العظيم المبارك ونسأل الله تعالى أن يجعله شهر خير وبركة وانتصار وتمكين "



    وأضاف الناطق الإعلامي " رسالتنا إلى زعماء هذا الأمة وأبنائها أن فلسطين هي أرضكم ومسرى نبيكم ومعراجه إلى ربكم، فلا خير ولا كرامة لهذه الأمة حتى يعود أقصاها إلى حماها، ونقول لزعماء هذه الأمة ونحن نعيش إهلال رمضان المعظّم: إذا بقيت فلسطين تحت الحصار والظلم والقهر والعدوان وبقيتم صامتين متفرجين فليس لله حاجة في صومكم وترككم لطعامكم وشرابكم !



    وشدد أبو عبيدة "على أن شهر رمضان شهر الانتصارات والفتوحات يستصرخ هذه الأمة أن تهبّ لتطهير فلسطين، وأن تتقرب إلى الله في هذا الشهر بنصرة شعب الأقصى وأكنافه " .



    وفي السياق ذاته وجه أبو عبيدة كلمة إلى كل من يحب فلسطين ويتوق شوقاً إلى المسجد الأقصى " إنا هاهنا باقون متشبثون بأرضنا ومدافعون عن مقدساتنا، فلا تقلقوا على مصير الجهاد والمقاومة في فلسطين، فالجهاد هنا خلفه رجال باعوا أنفسهم لله، ومجاهدون أتقنوا صناعة التاريخ بدمائهم وأشلائهم، لا يعرفون الخطب والشعارات بل يتكلمون عبر فوهة البندقية والصاروخ " .



    وأشار خلال حديثه انه قد آن للأمة الإسلامية وهي تستقبل رمضان أن تستحضر واجبها تجاه أرض الله التي دنسها أعداء الله الصهاينة، ففلسطين تنتظر من الأمة أكثر من البكاء والصراخ، لقد آن لفلسطين أن تسمع تكبيرات النصر وتنعم بصوت الأذان ..



    وفي نهاية حديثه قال :"إن كان لي من وصية لأمة الاسلام في هذا المقام فهي جزء من أول خطبة في المسجد الأقصى بعد تحريره من دنس الصليبيين زمن صلاح الدين حيث قال الشيخ محمد بن زكي الدين يومها: (، الجهاد الجهاد فهو من أفضل عباداتكم ، وأشرف عاداتكم ، انصروا الله ينصركم ، احفظوا الله يحفظكم أذكروا الله يذكركم ، اشكروا الله يزدكم ويشكركم ، خذوا في حسم الداء وقطع شأفة الأعداء ، وطهّروا بقية الأرض من هذه الأنجاس التي أغضبت الله ورسوله، واقطعوا فروع الكفر واجتثّوا أصوله ، فقد نادت الأيام بالثارات الإسلامية ، والملة المحمدية ، الله أكبر، فتح الله ونصر، غلب الله وقهر ، أذل الله من كفر ، واعلموا رحمكم الله أن هذه فرصة فانتهزوها ، وفريسة فناجزوها ، وغنيمة فحوزوها ومهمة فأخرجوا لها هممكم وأبرزوها ، وسيّروا إليها عزماتكم وجهّزوها ، فالأمور بأواخرها ، والمكاسب بذخائرها)".
    .....................................الل هم اجعل شهر رمضان شهر النصر والتمكين للمسلمين

  8. #68
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    تفاصيل عدة عمليات لخلية قسامية عملت بصمت لأربع سنوات


    القسام ـ خاص :

    كعادة الرجال دوما يعيشون بصمت.. ويرحلون بصخب .. هم الرجال في ميادين القتال .. كخيل أصيل يركبه فارس عدا ضبحا.. فأثار النقع بعد القدح صبحا .. تسبق أفاعلهم الأقوال.. ليسوا كمن نسمع جعجعتهم ولا نرى طحينهم.. فالجنة تحت ظلال البنادق...

    نرصد في تقريرنا هذا تفاصيل قصة خلية قسامية تنشر لأول مرة، عملت في مدينة نابلس منذ عام 2003 وحتى نهاية العام 2007 ، نفذت العديد من عمليات إطلاق النار والتي أسفرت عن مقتل ثلاثة صهاينة وإصابة العشرات، والملفت في قصة هذه الخلية القسامية أن غالبية عملياتها كانت تتبنى من قبل فصائل أخرى، وبالتحديد كتائب الأقصى، ليصدق فيهم قوله تعالى: "ويحبون أن يحمدوا بما لم يفعلوا"



    أول الرصاص

    تكونت هذه الخلية القسامية من خمسة مجاهدين من مدينة نابلس وهم : المجاهد "ع.ق" والمجاهد "س.ق" والمجاهد "ع.ط" والمجاهد "ر.ع" والمجاهد "ع.غ" التقوا معا وتعاهدوا على أن يثخنوا في العدو الجراح، رغم أن الدنيا قد فتحت ذراعيها لهم، فقد كانوا من عائلات ميسورة الحالة وأصحاب تجارة وأموال، إلا أنهم اختاروا الآخرة على الدنيا، وكانوا يستخدمون سيارتهم الحديثة الخاصة في مهماتهم وتنقلاتهم .. وكأن لسان حالهم يقول: "يا دنيا غري غيري"..

    وتكمن براعة هذه الخلية أن عملياتها كانت تتم على "نار هادئة" فكانوا ينفذون اشتباكات مسلحة داخل مدينة نابلس وصوب المواقع العسكرية والحواجز المحيطة بالمدينة، دون أن ينظروا بأهمية إلى حجم الخسائر في جنود الاحتلال بقدر ما كانوا يبتغون من هذه العمليات تأكيد استمرار الانتفاضة ومقاومة المحتل وبث الخوف والهلع بين صفوف جنوده، ومقدمة لعمليات أخرى تكون أكثر دقة وهو ما تم بالفعل.

    كانت باكورة عمليتاهم الجهادية وأول الرصاص منتصف العام 2003 حيث قامت هذه المجموعة باستهداف موقع للجيش الصهيوني قرب قرية " تل " شرق مدينة نابلس، حين قام ثلاثة من أفراد الخلية بإطلاق النار على الموقع قبل أن ينسحبوا من المكان ...

    وبعد هذه العملية بعدة أشهر ومع تواصل الاجتياحات الصهيونية المتكررة لمدينة نابلس، قام مجاهدونا بإطلاق النار على عدد من دوريات الاحتلال كانت مرابطة بالقرب من المقبرة الشرقية وسط المدينة ، ثم بعد ذلك بساعات خاضوا اشتباكا مسلحا وحرب شوارع حقيقة مع جنود الاحتلال الذين كانوا يتواجدون بالقرب من "الاطفائية" في منطقة الجبل الشمالي في المدينة ثم انسحبوا سالمين...



    استهداف الحواجز الصهيونية

    ثم أكمل مجاهدونا بعد ذلك طريقهم الجهادي، فبدأوا باستهداف الحواجز الصهيونية القريبة من نابلس، تلك الحواجز التي يتجرع مرارتها أبناء شعبنا كل يوم صباح مساء، في رسالة واضحة من مجاهدينا إلى العدو الصهيوني، أن حواجزكم تلك.. لن تجلب الأمن لكم ...

    ومع بداية العام 2005 استقل مجاهدونا سيارتهم من نوع "اودي " وحملوا سلاحهم الـ (M16) وتوجهوا صوب تلة مشرفة على حاجز "عورتا" القريب من نابلس وأمطروه بوابل من الرصاص، دون أن يجرؤ جنود الحاجز على المواجهة أو الرد على مصدر النار, كما يقول احد المجاهدين الذين نفذوا ذلك الهجوم...

    ثم بعد ذلك بفترة قصيرة - وفي نفس المشهد السابق- كانت وجهة مجاهدينا هذه المرة صوب حاجز "بيت ايبا" إلى الغرب من مدينة نابلس، حيث أطلق مجاهدونا النار من أسلحتهم الرشاشة، قبل أن يعودا إلى قواعدهم سالمين، ثم واصل مجاهدونا عمليات إطلاق النار، فاستهدفوا مجموعة من الآليات الصهيونية كانت ترابط بالقرب من سهل عسكر الجديد ...



    عملية "زعترة" دقة التخطيط وروعة التنفيذ

    وبعد عدة عمليات إطلاق النار السابقة والتي توصف بأنها كانت مجرد البداية والتدريب الحي، فكر مجاهدونا بعملية تكون أكثر إيلاما وجرأة، وبعد عدة عمليات رصد واستطلاع للمكان واختيار لهدف مناسب، كانت وجهة مجاهدينا هذه المرة صوب إحدى الطرق الالتفافية القريبة من حاجز "زعترة"، وبعد توزيع المهام بين أفراد الخلية بين المراقبة والرصد والذي يتولى عملية إطلاق النار، حددت ساعة الصفر ويوم التنفيذ...

    ويوم تنفيذ العملية المقرر بتاريخ 7/1/2005 خرج مجاهدونا من مدينة نابلس بشكل فردي عبر حاجز حوارة، وكانت سيارة "مرسيدس" تنتظرهم بعد الحاجز والتي كان بداخلها السلاح الذي سيستخدم في العملية والذي كانوا قد نقلوه عبر الطرق الالتفافية، ثم توجهوا بعد ذلك إلى إحدى الطرق الترابية القريبة من حاجز زعترة بالقرب من مفرق "تفوح" ...



    قف ..أنت أمام حاجز قسامي

    وقبل أن يصل مجاهدونا إلى المكان المحدد لتنفيذ العملية بأمتار، لبس اثنان من المجاهدين بدلات عسكرية كتلك التي يلبسها جنود الاحتلال ونظارات شمسية وحملوا سلاحهم من نوع (M16)، ثم توزعوا حسب الخط المعدة سلفا، فاحدهم للمراقبة قبل مكان العملية، والثاني للمراقبة بعد مكان العملية، وثالث بقي في السيارة للانسحاب فور تنفيذ العملية، وكانوا على اتصال مباشر فيما بينهم..

    ثم بعد ذلك توجه المجاهدان الاثنان الذين يلبسون البدلات العسكرية إلى المكان المحدد لتنفيذ العملية ووضعوا إشارة "قف" على جنب الشارع، وما إن وصلت الإشارة بوصول سيارة تابعة للمغتصبين حتى أشار احد المجاهدين لها من اجل أن تخفف السيارة سرعتها، وبالفعل وبعد ان اقتربت سيارة المغتصبين وتوقفت عند الإشارة، اقترب احد المجاهدين وأمطرها بوابل من الرصاص من مسافة الصفر، ليقتل مغتصبين اثنين ويجرح ثلاثة آخرين كانوا داخل السيارة، قبل أن يتمكن مجاهدونا من الانسحاب من موقع العملية، واللافت في قصة هذه العملية ان شقيقين اثنين كانا من بين الذين نفذوا العملية ولم يعرف احدهما أن أخاه الآخر قد اشترك في العملية إلا بعد انتهائها...




    عملية "ارئيل" وقصة أكياس الطحين

    بعد عملية "زعترة" أو عملية "مجدوليم" كما أطلقت عليها وسائل الإعلام الصهيونية، استمر مجاهدونا في عملياتهم واستهدافهم للجنود والمغتصبين، ففي منتصف شهر تشرين الأول من العام 2007نصبوا كمينا لسيارة صهيونية كان يقودها مغتصب على الشارع المؤدي إلى "حارة السمرا" وأطلقوا عليها النار وانسحبوا من المكان...

    وبعد عملية "شارع السمرا" بعدة أيام كان مجاهدونا يعدون العدة لعملية أخرى، فقرروا تنفيذ عملية في منطقة "الحمرا" القريبة من الأغوار، إلا أنهم عدلوا عن الفكرة وغيروا الهدف لأسباب عديدة، وقرروا تنفيذ العملية على احد الشوارع الالتفافية القريبة من مغتصبة "ارئيل".

    قبل موعد العملية بأيام خرج مجاهدان اثنان بسياراتهم الجيب إلى المنطقة المحددة سلفا وقاموا بدراسة جميع الشوارع المحيطة بها، وحددوا الأماكن المخصصة للمراقبة والتنفيذ ومن ثم الانسحاب، كما قاموا بضبط الوقت اللازم للانتقال من مكان العملية إلى قرية "جماعين" اقرب القرى على مكان تنفيذ العملية..

    كما قاموا بشراء سيارة "مسروقة" من نوع GMC ذات لوحة أرقام صهيونية، من احد تجار السيارات في قرية "عينبوس" قضاء مدينة نابلس، وابقوا السيارة عند التاجر واتفقوا معه أن يعودوا في اليوم التالي لاستلامها...

    وقبل ساعة الصفر بيومين اثنين قاموا بنقل السلاح الذي سيستخدم في تنفيذ العملية من مدينة نابلس إلى خارجها، ولكن السؤال المطروح هنا كيف قاموا بهذه المهمة الشبه مستحيلة وذلك لكثرة الحواجز الثابتة والطيارة المحيطة بمدينة نابلس ؟ ؟ ؟

    تكفل بهذه المهمة احد أفراد الخلية والذي كان يعمل تاجرا للمواد التموينية، حيث قام بوضع قطعتين قصيرتين من نوع (M16) بعد تفكيكهما داخل أكياس (شوالات) من الطحين ووضع المخازن والذخيرة داخل كيس ثالث من الزعتر، وأضاف إليهم ثلاثة أكياس أخرى من الطحين، ونقلوا الأكياس إلى منطقة المجمع الشرقي شرق مدينة نابلس ...

    ثم بعد ذلك اتصل مجاهدنا بأحد سائقي الشاحنات لنقل الحمولة من مدينة نابلس إلى خارجها، واتفق معه أن يضع البضاعة بالقرب من احد المطاعم وسط قرية حوارة...



    وصول الأكياس إلى المكان المخصص

    وبالفعل تم ذلك دون أن يعلم سائق الشاحنة ما تحويه هذه الأكياس، وبعد وصول البضاعة إلى المكان المخصص حضر ثلاثة مجاهدين وقاموا بنقل الأكياس "الأسلحة" ووضعوها داخل سيارة الـ GMC التي اشتروها ، وقالوا لتاجر السيارات الذي اشتروا الباص منه، سنعود في اليوم التالي لأخذ الباص والأكياس، ومن ثم عادوا إلى مدينة نابلس ...

    ويوم العملية أي يوم الأربعاء 24/10/2007 خرج مجاهدونا الخمسة بشكل فردي من مدينة نابلس وسلكوا حاجز حوارة، وتوجهوا إلى تاجر السيارات لاستلام الباص، وبعد أن وصلوا إلى مكان تنفيذ العملية المحدد سلفا، وزع مسؤول الخلية الأفراد كل حسب مكانه ووظيفته المخصصة، وما إن ركبوا الباص توجهوا إلى محطة لنقل الركاب عند مخرج مغتصبة "أريئيل" والتي كان يقف بقربها مغتصب يحمل بسلاحه ومعه مغتصبة أخرى، حتى عاجلوهم بعشرات الرصاصات، فأصابوا المغتصب بجراح قاتلة وأصيبت المغتصبة بجراح متوسطة، دون أن يجرؤ المغتصبون على استخدام سلاحه الذي بحوزته..

    ومن ثم انسحب مجاهدونا من مكان العملية وأثناء انسحابهم، أطلقوا النار على عدد من سيارات المغتصبين التي تواجدت بالمكان ليصيبوا مغتصبين آخرين بجراح متوسطة...

    وبعد ذلك توجه مجاهدونا بسياراتهم باتجاه بلدة "جماعين" وقاموا بحرق سياراتهم هناك، ومن ثم عادوا إلى مدينة نابلس بواسطة سيارة أجرة تم طلبها مسبقا...




    نهاية القصة

    هذه العملية رغم أن خسائرها كانت ليست كبيرة إلا أنها أصابت ضباط المخابرات الصهيونية بالصدمة والذهول، كون أن المكان الذي نفذت فيه محاط من جميع الجهات بقواعد أمنية، وهذا يجعل من المستحيل على المنفذين تنفيذ عمليتهم والانسحاب دون أن يتم الإمساك بهم.



    ورغم الاحتياطات الأمنية الكبيرة التي كان يتحلى مجاهدونا إلا أن القدر لا بدّ وأن يقع، حيث تمكن جهاز المخابرات الصهيونية بعد أيام قليلة من تنفيذ عملية "أرئيل" من وضع يده على بعض الخيوط التي دلت في النهاية إلى أفراد الخلية واعتقالهم في عملية خاصة تم تنفيذها على منازلهم في ساعة واحدة.



    فبعد عملية فحص للسيارة المحترقة تمكنت المخابرات الصهيونية من معرفة التاجر الذي باع السيارة للخلية، وبعد التحقيق معه قام بإعطاء مواصفات الشاب الذي اشترى السيارة منه، حيث استطاع ضباط الاحتلال معرفة هوية المجاهد، وتمت عملية مراقبة دقيقة جدا للمكالمات الهاتفية التي أجراها من جواله مع أفراد المجموعة، وبذلك استطاع جهاز المخابرات الصهيونية حل اللغز وتنفيذ عملية الاعتقال لتطوى بذلك صفحة من صفحات الجهاد والمقاومة القسامية، التي لا تعرف مددها النفاد ولا تعرف أوراقها النهاية، سطور دونت بالمجد والدماء والبذل والعطاء، خطها يراع بالدم.. وصوتها أزيز الرصاص، لسان حال مجاهدينا يقول: إن صدقت محبتي فاحمل سلاحي وأكمل المشوار ...
    ........................................ ...........................

  9. #69
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    قدّم رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية، مكرمة حكومية لحفظة القرآن الكريم في قطاع غزة بلغت قيمتها ربع مليون دولار أمريكي، بواقع مائة دولار لكل حافظ وحافظة لكتاب الله، مشدداً على نيّة الحكومة في استمرار دعم المخيمات القرآنية حتى يزيد عدد الحافظين للقرآن في خطوة على طريق النصر والإعداد.

    جاء ذلك في مهرجان "تباشير النصر لتكريم حفظة القرآن"، الذي نظمته دار القرآن الكريم والسنة بالتعاون مع شبكة الأقصى الإعلامية، لتكريم ألفين وخمسمائة حافظ وحافظة لكتاب الله، بعد عشاء الخميس (4/9)، والذي أقيم في ملعب فلسطين بمدينة غزة، والذي هنّأ فيه هنية الحفظة وعبّر عن سروره والحكومة بهذا الانجاز.

    ووعد هنية في خطاب ألقاه بهذه المناسبة، بأن تخصص الحكومة مبالغ أكثر لدعم مخيمات القرآن الكريم، "التي أثبتت نجاحها رغم ما تعرض له قطاع غزة من مكائد ومؤامرات لثني أهله عن عقيدتهم الإسلامية وفطرتهم السامية والمشروع الإسلامي"، مؤكداً أنّ "تلك المؤامرات الخبيثة لن تمر ولن تنجح"، كما قال.

    وعبّر هنية عن فخر حكومته بتخريج ألفين وخمسمائة حافظ وحافظة للقرآن الكريم، إضافة إلى نحو ألف حافظ وحافظة ممن أشرفوا على تحفيظ الطلبة، ليكون عدد الخريجين لهذا الصيف ثلاثة آلاف وخمسمائة في عهدها، لافتاً الانتباه إلى أن هذا مفخرة أيضاً لأهالي غزة ولحركة "حماس".

    وبدوره؛ أشاد رئيس المجلس التشريعي بالإنابة الدكتور أحمد بحر، بهذا الإنجاز؛ وتمنّى على دار القرآن الكريم والسنة أن تبذل ما بوسعها لتخرِّج في مخيمات الصيف المقبل عشرة آلاف حافظ وحافظة لكتاب الله، ليكونوا مؤسِّسين لعهد النصر القادم.

    وقال بحر "رغم ما يعيشه القطاع من حصار ومحاولات تركيع؛ فإنّ المحاصَرين يكسرون الحصار والمؤامرات، ويحفظون كتاب الله، في خطوة تُعدّ الأولى على طريق النصر والتحرير والتمكين".

    من جهته؛ أعلن رئيس دار القرآن الكريم والسنة النائب الدكتور عبد الرحمن الجمل، عن إطلاق "منتدى الحفاظ"، والذي سيرعى الحافظين والحافظات للقرآن وسيتابعهم ويطوِّر مهاراتهم وقدراتهم، مطالباً أهل الخير بدعم هذا المشروع وكل مشاريع الدار التي من شانها أن ترتقي بالفتى المسلم وبالمجتمع.

    وأشار الدكتور الجمل إلى سير عملية التحفيظ التي تمّت في شهرين فقط في مخيمات الدار، حيث أوضح أنّ الحفظة من كلا الجنسين كانوا يتسابقون فيما بينهم لحفظ كتاب الله "فمنهم من كان يحفظ عشرين صفحة يومياً، ومنهم من يحفظ أربعين صحفة، وآخرون حفظوا حتى ستين صفحة في اليوم الواحد"، وقال "هذا إنجاز عظيم، حيث يوجد من بين الحافظين من حفظ المصحف خلال عشرين يوماً فقط"، وفق توضيحه.

    وبيّن الجمل أنّ هذا العدد الكبير من الحفظة يوجد أضعاف منه ولكنهم لم يتمّوا حفظ المصحف كاملاً، فمنهم من يحفظ 25 جزءاً من أصل 30 جزءاً، وآخرون يحفظون 20 جزءاً، وآخرون 15 جزءاً، مشيراً إلى خطط الدار لرفع عدد المستفيدين من مشاريعها وخدماتها.

    من ناحيته؛ أشاد الشيخ علي بادحدح، من المملكة العربية السعودية، والذي شارك من المدينة المنورة بكلمة مصوّرة، بالإنجاز الذي حققته الدار في غزة، رغم ما يعانيه قطاع غزة من حصار ومؤامرات، مشيداً بالحلقات الإيمانية والقرآنية التي باتت تعمّ مساجد قطاع غزة كلها.

    وطالب بادحدح الحافظين والحافظات لكتاب الله بأن "يدركوا عظم ما منّ الله عليهم بأن توّجهم بوقار القرآن"، داعياً إياهم إلى "مواصلة هذا الطريق"، وداعياً أهلهم إلى تشجيعهم وتسخير كل ما يلزم لهم، كما أكد "ضرورة أن تواصل الدار دورها الطيب".

    يذكر أنه تخلل الاحتفال عدة فقرات إنشادية إيمانية، ونماذج من أداء الحافظين والحافظات، كما تليت خلال الحفل برقية تهنئة للحفظة من كتلة "حماس" البرلمانية
    ........................................ .....
    لله درهم فلم يمنعهم احتلال ارضهم والحصار المفروض عليهم من ان يحفظو كتاب الله ..فاين نحن من هذه الهمه ؟؟اللهم اجعل القران ربيع قلوبنا وجلاء همومنا وغمومنا

  10. #70

    تاريخ التسجيل
    12-01-2005
    المشاركات
    392
    معدل تقييم المستوى
    13

    افتراضي

    بورك فيك أخي
    اللهم نصرك لهم يارب العمين

  11. #71
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    تجري كتائب القسام، الجناح المسلح لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، الحاكمة في قطاع غزة، تدريبات يومية، لصد أي هجوم إسرائيلي محتمل. ويعرف قادة القسام أن التهدئة السارية المفعول في القطاع، مؤقتة ومشروطة ومحدودة بزمن، وهو 6 أشهر. ولذلك يحرصون على ضم مقاتلين جدد للكتائب. ويجرون تدريبات مكثفة لهؤلاء الذين في العادة يتخرجون في حفل عسكري، شبيه باحتفالات الجيوش النظامية.
    وبرغم الإمكانات التسليحية المحدودة للكتائب، قياسا بالجيوش النظامية، إلا أن القسام تعتمد نظاما شبيها بنظام الجيوش، وأصبح لديها فرق عسكرية، وتقسيمات، لمقاتلين يعتبرون من النخبة، وآخرين مختصين في علم التصنيع العسكري، وفي التصدي للدبابات والطائرات، وفي إدارة الحرب النظامية، بالإضافة إلى امتلاكها وسائل اتصال متقدمة. وقال أبو عبيدة، الناطق باسم القسام، لـ«الشرق الاوسط»: «القسام أصبحت جيشا كبيرا». وأضاف «نحن في كتائب القسام أصبحنا جناحا عسكريا قويا، ونستطيع أن نقول أن كتائب القسام أصبحت شبيهة بالجيوش الكبيرة من حيث النظام والإعداد والدقة والتنظيم واللوائح المعتمدة في بعض الجيوش، لكنا نبقى حركة مقاومة، أي جيش مقاوم، بكل ما يتوفر لنا من سلاح وعتاد وعدة».
    وأقر أبو عبيدة انه يتم باستمرار تجنيد مقاتلين جدد للقسام، وقال «ودائما نسعى ونطور قدراتنا وندرب مقاتلينا ونعطيهم خبرات جديدة.. نعم يتم تجنيد مقاتلين جدد».
    وبحسب الناطق باسم القسام، فان الآلاف من الشباب في القطاع مازالوا ينتظرون الموافقة على تجنيدهم في القسام، إلا أن الإمكانيات تحول دون استيعابهم جميعا. والى جانب كتائب القسام، فان الفصائل الفلسطينية الأخرى، تجري بشكل يومي تدريبات خاصة لصد أي هجوم إسرائيلي. وبعضها يدرب مقاتليه على اختطاف جنود إسرائيليين، كما أكد ذلك لـ«الشرق الأوسط» ناطقون باسم سرايا القدس الجناح المسلح للجهاد، وألوية الناصر صلاح الدين التابعة للجان المقاومة الشعبية.
    وبحسب مصادر في الفصائل، فانه يجري كذلك تدريب النساء على مواجهة الاحتلال، وقالت المصادر «تتلقى النساء تدريبات عسكرية خاصة لمواجهة الإسرائيليين إذا اقتضت الحاجة». ونفى أبو عبيدة أن تكون كتائب القاسم تجري تدريبات خاصة بالنساء هذه الأيام، وكانت، نساء حماس، تتلقى مثل هذه التدريبات بين وقت وآخر.
    وقال أبو عبيدة «نحن في كتائب القسام ليس لدينا تدريبات خاصة بالنساء هذه الأيام». وأضاف «دور النساء في المقاومة محدود، ويتم استدعاؤهن عند الحاجة فقط، وليس لهن دور مستمر في التسليح». واستبعدت حركة الجهاد الإسلامي أمس أن توافق الفصائل الفلسطينية على تجديد اتفاق التهدئة. وقال إبراهيم النجار القيادي البارز في الجهاد، «إن حركته أبدت اعتراضها منذ اللحظات الأولى على هذه التهدئة ووصفتها بالهشة»، معتبرا «أن العدو هو المستفيد من التهدئة، بينما مازال الشعب الفلسطيني يعاني الويلات جراء الحصار وإغلاق المعابر والتجارية ومن ضمنها معبر رفح الحدودي».
    وكانت التهدئة بين حماس والاحتلال الإسرائيلي قد دخلت حيز التنفيذ في 19/6/2008، على أن يتم دراسة تجديدها بعد 6 أشهر. وقال أبو عبيدة «معلوم لنا أن التهدئة مؤقتة ومشروطة بزمن معين». وأضاف «التهدئة ليست هدنة وهناك فرق ونحن نتوقع أن يكون هناك نقض من قبل الاحتلال الذي لا يكتم نواياه بتنفيذ عملية عسكرية ونحن لا نفترض حسن النية تجاه الاحتلال أو انه يفترض حسن النية تجاهنا».
    وقال النجار في تصريحات مكتوبة، إن الاحتلال الإسرائيلي مازال يمنع البضائع الرئيسية مثل الحديد والاسمنت والمواد الخام التي تعتمد عليها المصانع الفلسطينية، مبيناً «أنها تسمح بدخول البضائع والمأكولات التي يستفيد منها التجار الإسرائيليون». وتابع «إن شعبنا لا يحتاج للعصائر والكولا وإن القضية أكبر من ذلك بكثير

  12. #72
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    "حماس" تطالب الوزراء العرب باتخاذ قرار عملي عاجل لفك حصار غزة
    طالبت حركة "حماس"، وزراء الخارجية العرب في اجتماعاهم المزمع عقد بالقاهرة اليوم الاثنين (8/9)، بأن يتخذوا قراراً عملياً وعاجلاً بفك الحصار عن غزة، مذكرة بإعلانهم السابق بأن غزة منطقة منكوبة، وأنهم اتخذوا قراراً بفك الحصار.

    وقالت الحركة على لسان المتحدث باسمها فوزي برهوم في تصريح خاص أدلى به لـ"المركز الفلسطيني للإعلام" اليوم الاثنين (8/9): "نتابع باهتمام كبير اجتماع وزراء الخارجية العرب في القاهرة اليوم، والذي نتطلع إليه في اتخاذ قراراً فعلياً وعملياً وعاجلاً بفك الحصار الظالم عن غزة وإنهاء معاناتها ومأساتها، لا سيما أنهم أعلنوا مسبقاً أن غزة منطقة منكوبة واتخذوا قراراً بفك حصارها، فاليوم هم مطالبون بتطبيق فعلي لهذا القرار".

    كما طالب برهوم الوزراء العرب بالعمل بكل جدية على احتضان الملف الداخلي الفلسطيني، وأن يشكلوا مظلة عربية جامعة تدعم الجهد المصري في عقد مصالحة وطنية تنهي حالة الانقسام الداخلي الفلسطيني وتدعم وتعزز صمود الشعب الفلسطيني في معركته ضد العدو الصهيوني.

    وأضاف المتحدث باسم "حماس": "كما يجب عليهم أن يعملوا على اتخاذ قرار فعلي يضع حد للعدوان الصهيوني المتواصل على شعبنا، في ظل هجمة صهيونية شرسة تستهدف القدس والأقصى، وفي ظل أيضاً عدوان متواصل على أهلنا في الضفة الغربية وقطاع غزة".

  13. #73
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    إستشهاد عبدالمجيد أمير جبهة داغستان
    وردت أنباء بأن عبدالمجيد أمير جبهة داغستان قد إستشهد في كمين في المنطقة بين مقاطعتي سليمان – ستالسكي و ماجارامكنتسكي. و كان الأمير عبدالمجيد و إخوانه في سيارة عندما بدأ القتال حيث هوجموا من قبل نقطة تفتيش روسية, تم إعادة بنائها و لم يعلم الأمير عبدالمجيد بذلك. و الأمير عبدالمجيد إسمه اليجار مالاسييف و هو من سكان مقاطعة كازاتالسكي في أذربيجان و تولى إمارة المجاهدين في داغستان بعد إستشهاد الأمير رباني في عام 2007م. و هناك معلومات بأن الأمير إشتبك مع فرقة من القوات الخاصة الأذرية قبل إسبوع, فربما أخبرت السلطات الأذرية الغزاة الروس و المرتدين بأن يكمنوا للأمير عبدالمجيد عند عودته من أذربيجان.

    سيتم إيراد تفاصيل أخرى عند صدور أي شيء من المجاهدين

    ........................................
    اللهم تقبله في الشهداء وعوض المجاهدين خيرا مما فقدو

  14. #74
    الصورة الرمزية بلسم الحياة
    تاريخ التسجيل
    24-02-2005
    المشاركات
    2,708
    معدل تقييم المستوى
    18

    افتراضي

    المجاهدون يواصلون نشاطهم في خسافيورت
    عندما إستشهد الأمير أشكب و رفيقيه أعلن الروس الكفار و المرتدين المحليين بأن المجاهدين في خسافيورت هزموا.

    بينما تلقى قفقاس سنتر معلومات من المتحدث بإسم قيادة قاطع خسافيروت للقوات المسلحة لإمارة القوقاز, الذي قال أن وحدات تخريبية للمجاهدين ستواصل عملها هناك ضد الغزاة و العملاء.

    و تحدث حول عدد من العمليات التي نفذتها إحدى الوحدات التخريبية من الإحتياط من المجاهدين.

    حيث في ليلة 5 رمضان 1429 هـ (05-09-2008م) تمت مهاجمة سيارة UAZ جيب تحمل مرتدين في خاسافيورت, مانت في دورية مراقبة ليلية. و لم يذكر معلومات محددة حول خسائر المرتدين.

    و سابقا, في 11 شعبان 1429 هـ (12-08-2008م), قامت نفس المجموعة بتفجير سيارة UAZ جيب تحمل مرتدين في وسط المدينة.

    في 29 شعبان 1429 هـ (30-08-2008م) قام المجاهدون من المجموعة التخريبية المذكورة بتفجير مرتدين قرب نقطة تفتيش في المدينة.
    ........................................ ............................
    العاشر من رمضان"...انطلاق حملة مصرية عربية لفك الحصار عن غزة
    تنطلق اليوم، العاشر من رمضان 1429هـ من العاصمة المصرية القاهرة حملة عربية إسلامية لفك الحصار عن قطاع غزة تحت شعار" معاً لفك الحصار .. رمضان شهر الانتصار"، عبر مجموعة من القوافل المسيرة نحو معبر رفح البري الحدودي.

    ولاقت الحملة التي تقودها اللجنة "المصرية لفك الحصار عن غزة" ترحيباً رسمياً وشعبياً في الشريط الساحلي الذي يقطنه مليون ونصف المليون فلسطيني، ويعيش أكثر من 65% منهم تحت خط الفقر.

    واعتبر فوزي برهوم المتحدث باسم حركة المقاومة الإسلامية "حماس" الحملة تعبيراً عن الموقف العربي والإسلامي الداعم لفك الحصار، متمنياً نجاحاً مماثلا للذي حققته سفينتا كسر الحصار "غزة الحرة" و" الحرية" التي اخترقت الحصار بحراً الشهر الماضي.

    وقال في تصريح صحفي اليوم الأربعاء (10/9): "الحملة تحمل رسالة قوية بضرورة استرجاع العمق العربي والجماهيري بعد أن أراد الاحتلال عزل القضية الفلسطينية، وتحمل رسالة للقادة العرب بضرورة التحرك وخاصة القيادة المصرية باتخاذ قرار فتح معبر رفح".

    وتفرض قوات الاحتلال الصهيوني منذ عامين حصاراً مطبقاً على قطاع غزة، وأحكمت قبضتها على المعابر التجارية في الرابع عشر من حزيران/ يونيو 2007 وهو التاريخ الذي سيطرت فيه "حماس" على القطاع، بينما لم يفتح معبر رفح سوى ثماني مرات فشل بعضها، وحدث في غزة انفراجات بسيطة جداً بعد التهدئة في 19 حزيران/ يونيو الماضي

  15. #75
    الصورة الرمزية @ ابو الخطاب @
    تاريخ التسجيل
    30-04-2007
    المشاركات
    2,945
    معدل تقييم المستوى
    21

    افتراضي

    رفع الله قدركم وأعلى شأنكم أُخيه
    و أخت الدين يا قومي تنادي ** وشيخاً جاز في العُمرِ السنينا
    وطفلٌ كفكف الدمعات يسأل ** آيا أماه أين المسلمينا






    يَا لَيْتَنِي مِتُّ قَبْلَ هَذَا وَكُنْتُ نَسْيًا مَنْسِيًّا - حسبي الله وكفى

إحصائيات الموضوع

Users Browsing this Thread

يوجد حالياً 1 يشاهدون هذا الموضوع. (0 أعضاء و 1 ضيوف)

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
مساحة خاصة